الرئيسية / قصائد الشعراء / حدثيني/ نبيل مملوك

حدثيني/ نبيل مملوك

حدّثيني عن سوادٍ في فؤادِكْ
فدموعي تشتهيني في سُهَادِكْ

ها أنا زهرٌ جفافي في سباتٍ
فاقطفيني كي أصلّي في حَصَادِكْ

مُجْرِمٌ من عانقتْهُ غيْمةٌ في
رَعْدِها صوتٌ تدلّى من فؤادِكْ

ناوليني أْدمعًا تبْكي شتاءً
بوْحه همٌّ أتاني من حِدَادِكْ

لا تزيديني همومًا فلهاثي
لا يناديهِ صهيلٌ في جوادِكْ

واكتبي في غرْبتي شعرًا ينادي
دمعةً لا تنحتيها من سوادِكْ

(نبيل مملوك)
22/7/2017
5:30 مساء

شاهد أيضاً

“نخلة العشّاق” رسالة محبة وسلام من محمد عبدالله البريكي إلى قرطاج

للتينِ ذاكرةٌ في الطينِ حينَ بَدا كأنَّهُ في مرايـا الدمعتينِ نَدى يفزُّ من شفتي عصفورُ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *