الرئيسية / قسم الاخبار / “ألف عنوان وعنوان” تُطلق مرحلتها الثانية

“ألف عنوان وعنوان” تُطلق مرحلتها الثانية

أعلنت مبادرة “ألف عنوان وعنوان” التي تتخذ من إمارة الشارقة مقراً لها، عن انطلاق مرحلتها الثانية، وفتح باب التقديم أمام دور النشر والمؤلفين الإماراتيين الراغبين بالمشاركة والاستفادة من المنح والتسهيلات التي تقدمها المبادرة للكتّاب والناشرين، بهدف صياغة مرحلة جديدة تسهم في إثراء المشهد الثقافي المحلي والعربي، وتمد جسراً معرفياً يخدم المجتمع والأجيال الجديدة.

جاء ذلك خلال حفل العشاء السنوي الذي نظمته المبادرة، الأربعاء، في مؤسسة الشارقة للفنون، على شرف الناشرين المشاركين في المرحلة الأولى من المبادرة، ودور النشر الأعضاء في جمعية الناشرين الإماراتيين والمؤلفين، وحضر الحفل مجد الشحي، مديرة مبادرة ألف عنوان وعنوان، ونورا بن هدية، مديرة ثقافة بلا حدود.

وهدفت المبادرة من خلال تنظيم الحفل إلى شكر الناشرين والمؤلفين على الجهود التي بذلوها في المرحلة الأولى من المبادرة، وإسهاماتهم الفاعلة في الوصول إلى الإنجازات التي تحققت خلال العامين الماضيين، فضلاً عن الإعلان عن انطلاق المرحلة الثانية الهادفة إلى إصدار 1001 عنوان إماراتي طبعة أولى، خلال العامين 2018 و2019، حيث سيتم دعم 700 عنوان لدور النشر التي تندرج تحت مظلة جمعية الناشرين الإماراتيين، و301 عنوان لمؤلفين إماراتيين، وذلك بميزانية تبلغ قيمتها الإجمالية 5 ملايين درهم.

وفي مستهل كلمتها التي ألقتها خلال الحفل قالت مجد الشحي: “نجحت مبادرة “ألف عنوان وعنوان”، منذ انطلاقتها قبل عامين في ترسيخ سعينا المتواصل نحو تعزيز الإنتاج المعرفي والفكري في دولة الإمارات العربية المتحدة، من خلال تحفيز ودعم أصحاب الأفكار الإبداعية على رفد الثقافة الإنسانية بالإصدارات المتنوعة، وفي الوقت نفسه مضينا بجهد وإيمان نحو ترسيخ واقع القراءة كنهج يومي، بما يسهم في ترسيخ الأسس الثقافية للمجتمع”.

وأشارت الشحي إلى أن المرحلة الأولى من المبادرة، شهدت إصدار 1001 من الكتب التي حملت اسم الإمارات، وأسهمت في تحقيق هدف الوصول إلى مجتمع ينتج المعرفة ويُصدّرها، مؤكدةً عزم المبادرة مواصلة هذه المسيرة، وتقدمت مدير مبادرة “ألف عنوان وعنوان” بالشكر والتقدير إلى جميع المؤلفين والناشرين الذين شاركوا المبادرة في صناعة النجاح، الذي حققته المرحلة الأولى، متمنيةً أن تستمر النجاحات المتتالية في الأعوام المقبلة.

وناقش ضيوف الحفل حزمة من القضايا ذات الصلة بقطاع النشر، وثمنوا الإنجازات التي حققتها “ألف عنوان وعنوان”، وأشاد ممثلو دور النشر والكتّاب بالدعم الذي ظلت تقدمه المبادرة لقطاع النشر، كالسند القانوني الذي تقدمه لدور النشر الإماراتية والعربية التي تتخذ من دولة الإمارات مقراً لها، وسعيها الدائم إلى توفير بيئة قانونية مناسبة، تُصان فيها حقوق الملكية الفكرية، وتساعد في الارتقاء بحركة النشر في الدولة.

شاهد أيضاً

“الحيرة من الشارقة ” تؤكد على أهمية دراسة موضوعات ذات علاقة بجمهور الشعر النبطي ومبدعيه

صدر عن دائرة الثقافة بالشارقة العدد الجديد من المجلة الشهرية المعنية بالشعر والأدب الشعبي «الحيرة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *