الرئيسية / قسم الاخبار / الاخبار الرئيسية / عيسى المزروعي: “المنكوس” يحمل رسالة التسامح من الإمارات إلى العالم

عيسى المزروعي: “المنكوس” يحمل رسالة التسامح من الإمارات إلى العالم

البرنامج يجتذب أكثر من 300 شاعر من عدد من الدول العربية

قال عيسى سيف المزروعي، نائب رئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، أن انطلاق الموسم الأول من برنامج “المنكوس”، يأتي انسجاماً مع رؤية لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، في ترسيخ مكانة أبو ظبي كعاصمة ثقافية عربية وعالمية، حاضنة للإرث الثقافي والحضاري المحلي والعربي، والتعريف بالموروث الشعبي وتعزيز دوره في إبراز عناصر الهوية الوطنية.

وأعرب عن اعتزازه بتزامن انطلاقة هذا البرنامج الفريد “لحن المنكوس” مع حلول عام التسامح الذي يأتي امتداداً لعام زايد، حيث يسلط البرنامج الضوء على صفةٍ أورثنا إياها المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، وسمةٍ هي ركيزة كل سلوك إنساني منفتح ومتحضر وإيجابي، وهي سمةُ التسامح، مضيفاً أن البرنامج يحمل رسالة التسامح من الإمارات إلى العالم، من خلال تلحين المفردة الشعرية القريبة إلى القلب، والمعبّرة عنه، والتي تصفُ الشعور الإنساني الموحد أكان في الشرق أو الغرب، وتنبع من عراقة الموروث الثقافي الشعبي في الشعر النبطي، في برنامجٍ تلفزيوني هو الأول من نوعه في تركيزه على لحن المنكوس للتعريف به كأحد ألحان الشعر النبطي المفضلة في الأداء لدى كثير من الشعراء، والمحببة لدى جمهور الشعر ومحبيه.

وأكد أن انطلاق البرنامج يأتي استكمالاً للنجاحات التي حققتها اللجنة من خلال برنامجي “شاعر المليون” وأمير الشعراء” في استقطاب المبدعين واحتضان الشعراء المبدعين وتعريف الجمهور بهم في منطقتنا العربية والعالم بأجمله، مستبشراً من برنامج “المنكوس” كل الخير الذي يثري رؤيتنا الثقافية التراثية، ويعزز دورنا وحضورنا في القطاع الثقافي والشعري والمشهد التراثي، فقد اجتذب البرنامج في المراحل التمهيدية أكثر من 300 شاعراً من عدد من الدول العربية لأداء لحن المنكوس، حيث تميزوا بالأداء الصوتي بصورة عكست جودة تجربتهم وقوة حضورهم في الساحة.

وأفاد المزروعي أنه منذ أنّ تمّ الإعلان عن فتح باب الترشح للموسم الأول لبرنامج المنكوس، ما تزال وسائل الإعلام تتابع الحدث، وتنتظر ما سيحققه من انتشار وجماهيرية، مشيراً إلى أن البرنامج يتضمن 10 حلقات، من بينها حلقتان تسجيليتان تلخص تجــارب أداء المشــتركين أمــام لجنــة التحكيــم ومراحل تقييمهــم وتحديــد المتأهلين منهــم إلــى حلقــات البث المباشــر، وسيكون هناك 8 حلقات مباشرة ستعرض منافســات المشــتركين المتأهليــن مــن الحلقــات التســجيلية وفق آليــة معينــة وصولاً إلى الحلقة النهائية التي يعلن فيها صاحــب اللقــب، فيما سيكون هناك 8 حلقات تسجيلية ترافق الحلقات المباشرة بعنوان “كواليس المنكوس”

ونوه المزروعي إلى أن معايير الاختبار في الحلقات المباشرة ستكون من خلال عدد من الألحان المعروفة إماراتياً وخليجياً للحن المنكوس والتي تم اختيارها من بين العديد من الألحان المتعارف عليها في منطقة الخليج العربي، وسيكون هناك تقييم لجمالية الصوت وقوته وطريقــــة الأداء عبر إتقان اللحن، وقوة الأداء وطول النفس، أما جوائز الفائزين بالمسابقة، فسيمنح البرنامج قيمة مادية للمتسابقين الخمسة الفائزين بالمراتب الأولى، حيث سيحصل الفائز بالمركز الأول على 500 ألف درهم إماراتي، بينما سيحصل الفائز بالمركز الثاني على 300 ألف درهم إماراتي، والثالث على 200 ألف درهم إماراتي، والرابع على 150 ألف درهم إماراتي، والخامس على 100 ألف درهم إماراتي.

وفي الختام، قال: كلُّنا أمل في أن يكون هذا البرنامج انعكاساً مبدعاً للنموذج الحضاري الذي تمثله دولة الإمارات على الخارطة الثقافية عالمياً، لاسيما من حيث اهتمامها بالتراث المادي والمعنوي، في سياق احتفائنا بإرث المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، ووصيته لنا بأن نتمسك بموروثنا العريق ونحافظ عليه ونتناقله بين الأجيال وهو القائل، رحمه الله: ” لقد ترك لنا الأسلاف من أجدادنا الكثير من التراث الشعبي الذي يحق لنا أن نفخر به ونحافظ عليه ونطوره ليبقى ذخراً لهذا الوطن وللأجيال القادمة”.

شاهد أيضاً

الأمسية الشعرية الرابعة من مهرجان الشارقة للشعر العربي.. الليلة

ضمن فعاليات الدورة السابعة عشرة من مهرجان الشارقة للشعر العربي الذي انطلق برعاية صاحب السمو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *