الرئيسية / حوارات وتصريحات / صلاح فضل: بعض الأسماء التي أفرزها “أمير الشعراء” بدأت تُزاحم الشعراء الكبار

صلاح فضل: بعض الأسماء التي أفرزها “أمير الشعراء” بدأت تُزاحم الشعراء الكبار

أوضح الناقد الكبير الدكتور صلاح فضل، أن برنامج “أمير الشعراء” وعلى مدار المواسم الماضية ساهم في تقديم أسماء شعرية جديدة في الحياة العربية، وأن البرنامج يحتضن نجوم الإبداع وأصحاب المواهب، وأن بعض الأسماء التي أفرزها البرنامج قد بدأت تزاحم الشعراء الكبار وتحل محلهم.

وأكد الدكتور فضل، أن البرنامج أعطى قبلة الحياة للشعر العربي، متطرقاً في حديثه خلال ندوة “أمير الشعراء” في مجلس محمد خلف، إلى أنواع الشعر المختلفة من نثر وغيره، ومقدماً للحضور مقارنة ومفارقة بين الشعر العربي الفصيح وأنواع الشعر العربي الحديث، مشير إلى أنه سابقاً فقد كتب رواد قصيدة النثر نصوصاً بالغة الجمال والتركيز، ولكن اليوم هناك جيل من الشباب الذين لم يتقنوا تراثهم الشعري العربي ولم يحفظوه، لتوليد طاقة شعرية في اللسان العربي، لم يقرؤوا التراث الشعري بلغاته المختلفة حتى يتصورا الآفاق الشعرية العظيمة، وظنوا أن بوسعهم أن يكونوا شعراء دون أن يمتلكوا أي معرفة بقوانين الشعر وأصوله وتقنياته الفنية.

كما تطرق للحديث حول حضور المرأة الشعري، حيث أشار إلى أنه في دراسات نقد الشعر يقال “أن الشعر ينبثق من قوة العاطفة”، ومن المعروف أن المرأة أقوى عاطفة من الرجل، وهذا أكيد فإن الأمومة والحب كله في المرأة، والمعروف أن قدرة المرأة اللغوية أقوى من الرجل ومثال على ذلك لو تركنا طفل يتربى بين مجموعة نساء لكان كثير الكلام وبالعكس لو كان قد تربى بين الرجال فتجد أن كلامه قليل، وعدم وجودها بقوة على الساحة الشعرية سابقاً هو أنها تفتقد الحرية والاستقلال في كافة الثقافات الإنسانية، وفي العصر الحديث بدأت تأخذ حظها من الحرية والاستقلال وقد نبغت المرأة وباتت تمتلك القوة الشعرية وتنافس الرجال، مشيراً إلى أن دولة الإمارات كانت سباقة في دعم المرأة وذلك يؤكده حضورهن في البرنامج حيث هناك ثلاث شاعرات من دولة الإمارات العربية المتحدة.

شاهد أيضاً

الشاعرة ليالي العموش تناشد ملك الأردن بالتوجيه لعلاجها من “خطأ طبي”

ناشدت الشاعرة الأردنية ليالي العموش جلالة الملك عبدالله الثاني تأمين علاج لها في مركز متخصص. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *