الرئيسية / حوارات وتصريحات / هاني صالح: فوزي بجائزة محمود كحيل في رسوم كتب الأطفال حدث خاص في مسيرتي

هاني صالح: فوزي بجائزة محمود كحيل في رسوم كتب الأطفال حدث خاص في مسيرتي

اعتبر الفنان المصري هاني صالح أن فوزه بجائزة محمود كحيل اللبنانية في فرع رسوم كتب الأطفال هو حدث خاص بالنسبة لمسيرته الفنية؛ لأنه يحمل دعما وتقديرا من جائزة تحمل اسم فنان كاريكاتير عربي قدير وهو الراحل محمود كحيل.

وقال صالح  في تصريح اعلامي،  إن الجوائز بالنسبة للفنان هي رفع لروحه المعنوية وحث له على تقديم الأفضل، مضيفا أن أهمية الجائزة كذلك بالنسبة له هي أنها تُمنح لفئات مهملة في الوطن العربي مثل الرسوم التصويرية والتعبيرية والشرائط المصورة.
وحصد هاني صالح الجائزة عن رسوم كتاب “أحلام قط”، الذي يناقش ثيمة العنف ضد الحيوانات، وكان صالح قد وصل للقائمة القصيرة لفرع رسوم الأطفال مع كل من الفنان حسان مناصرة من الأردن والفنانة تغريد عبدالعال من فلسطين.

هاني صالح، فنان جرافيك، درَس في كلية الفنون الجميلة، وله مشروع بصري وفني في الأعمال المرتبطة بفنون الطفل، وسبق أن حصل على الجائزة التشجيعية لمعرض الشارقة لرسوم كتب الطفل، وجائزة “اتصالات” ضمن فئة أفضل تطبيق تفاعلي عنوانه “أحلم بأن أكون” وهي الفئة التي استحدثتها جائزة اتصالات عام 2017 للمنافسة ضمن مسابقاتها لأدب الطفل.

تأسست جائزة محمود كحيل عام 2014 تحت مبادرة “معتز ورادا الصواف للشرائط المصورة العربية” في الجامعة الأمريكية في بيروت، وذلك لتكريم وتخليد تراث الراحل محمود كحيل، الذي كان واحدا من أبرز رسامي الكاريكاتير في العالم العربي، وكان خريجا في الجامعة الأمريكية في بيروت، كما تهدف إلى تعزيز الشرائط المصورة والكاريكاتير الصحفي والرسوم في العالم العربي من خلال إبراز مواهب وإنجازات رسامي الشرائط المصورة والكاريكاتير والرسامين في المنطقة.

وإلى جانب فرع جائزة رسوم الأطفال ذهبت الجائزة الفخرية لجائزة محمود كحيل في نسختها الرابعة إلى الفنان التشكيلي المصري حلمي التوني “إنجازات العمر”، وذهبت جائزة الروايات التصويرية إلى توينز كارتون (محمد وهيثم السحت) من مصر، وجائزة الكاريكاتير السياسي إلى محمد عفيفة من فلسطين، وراعي الشريط المصور لجمعية السمندل من لبنان، وجائزة الشرائط المصورة حصل عليها كمال زاكور من الجزائر، وجائزة الرسوم التصويرية والتعبيرية ذهبت إلى ساندرا غصن عن لبنان.

وتُعَد جائزة محمود كحيل أول جائزة مستدامة للرسوم الكاريكاتورية وتمنح بالشراكة بين الجامعة الأمريكية في بيروت، والجهات المانحة ولجنة تحكيم تتكوّن من نقاد دوليين مستقلين.

شاهد أيضاً

حمدة المر للوكالة: أتمنى أن اكون مثلت الإمارات خير تمثيل في “فرسان القصيد”

المر تتأهل إلى الحلقة النهائية من المسابقة بحصولها على 76 % من التصويت أصبحت الشاعرة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *