الرئيسية / قسم الاخبار / “الشارقة للوثائق” توقع مذكرة تفاهم مع الأرشيف الوطني التونسي

“الشارقة للوثائق” توقع مذكرة تفاهم مع الأرشيف الوطني التونسي

برعاية كريمة من سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي العهد نائب حاكم الشارقة، وقعت هيئة الشارقة للوثائق والأرشيف بمقرها مذكرة تفاهم مع الأرشيف الوطني التونسي لتعزيز التواصل وتوطيد العلاقات الثنائية بين المؤسستين وتبادل الخبرات والمعارف والآراء والاستفادة من الإمكانيات الفكرية والفنية في مجال إدارة الوثائق والأرشيف.

وقع المذكرة من جانب هيئة الشارقة للوثائق والأرشيف مديرها العام سعادة صلاح سالم المحمود، ومن جانب الأرشيف الوطني التونسي مديره العام الدكتور الهادي جلاب، وذلك بحضور أسماء ناصر، مدير إدارة الوثائق والأرشيف، وعدد من رؤساء الأقسام وموظفي الهيئة.

ويأتي توقيع مذكرة التفاهم انطلاقاً من العلاقات المتميزة بين الطرفين تعزيزاً لسبل التعاون بينهما في مجال إدارة الوثائق والأرشيف الورقي والإلكتروني، وتتمثل أوجه التعاون والتنسيق بين الطرفين إلى تبادل المهارات والمعرفة بين الطرفين من خلال الدورات التدريبية والتثقيفية في مجال إدارة الوثائق والأرشيف بنوعيه التقليدي والإلكتروني.

وجاء توقيع المذكرة ضمن احتفالية الهيئة بمناسبة اليوم العالمي للأرشيف، الذي تحتفل به سنوياً المؤسسات والجهات والأفراد المعنيين بالأرشيف، تأكيداً على أهميته في حفظ الذاكرة الوطنية للأجيال القادمة.

وتضمنت احتفالية الهيئة باليوم العالمي للأرشيف كلمة ألقاها كل من سعادة المحمود، والدكتور الجلاب، تلتها محاضرة بعنوان الوثائق الحيوية، إشكالات الحماية والحفظ قدمها الدكتور. ومن ثم قدم الأستاذ فرج فرحاني، خبير وثائق في الهيئة، جلسة حوارية بعنوان “أنامل ذهبية في الأرشيف”، تحدث فيها عن سيرته المهنية والعملية في التوثيق والأرشفة، كما ألقى سلطان العويس، ضابط وثائق في الهيئة، محاضرة بعنوان تغيير نظرة المجتمع لدور موظف الأرشيف.

وأكد المحمود أن توقيع مذكرة التفاهم يندرج في إطار حرص الهيئة الدؤوب على تحقيق أفضل الممارسات في مجال الوثائق والأرشيف. وتقدم سعادته بجزيل الشكر والتقدير للدكتور الهادي جلاب على حضوره ومشاركته لفعالية اليوم العالمي للأرشيف، والتي تأتي احتفاءً بدور الأرشيف المحوري في ربط ذاكرة المجتمعات الحالية بالأجيال السابقة. وأكد سعادته بهذه المناسبة حرص الهيئة على تمتين العلاقات بين الأرشيفين المحليين والدوليين، وتمكينها الراغبين والمهتمين بالوصول إلى الأرشيف من خلال إتاحته وتسهيل فهمه ودراسته، بجميع السبل الممكنة والمتاحة.

وأكد الدكتور جلاب، مدير عام الأرشيف الوطني التونسي، أن توقيع مذكرة التفاهم مع الهيئة يهدف إلى تبادل الخبرات بين الجانبين، وخاصة في مجال إدارة الوثائق الإلكترونية وكل ما يتعلق بها، ووضع المعايير الضرورية وشروط التصرف فيها وإدارتها، لأن الذاكرة الرقمية ذاكرة هشة وتتطلب اتباع معايير واشتراطات محددة ومعينة للحفاظ عليها.
??

شاهد أيضاً

لجنة تحكيم «المنصور» لدعم الناشر العربي تعلن قائمتها النهائية خلال أيام

صرح هيثم الحافظ، رئيس لجنة التطوير المهني باتحاد الناشرين العرب، أن لجنة تحكيم جائزة الدكتور …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *