الرئيسية / قسم الاخبار / الاخبار الرئيسية / “هل عيد اليوم يختلف عن عيد الأمس” ؟.. الوكالة تسأل.. ونجوم شاعر المليون وأمير الشعراء يجيبون

“هل عيد اليوم يختلف عن عيد الأمس” ؟.. الوكالة تسأل.. ونجوم شاعر المليون وأمير الشعراء يجيبون

هل عيد اليوم يختلف عن عيد الأمس ؟.. تساؤل طرحته وكالة أنباء الشعر على عدد من نجوم شاعر المليون وأمير الشعراء. تفاوتت الاجابات في بعضها واتفقت في بعضها الآخر ، وخرجنا بهذه الحصيلة .

الاحمدي :لكل وقت مفرداته وأحواله

البداية كانت مع نجم شاعر المليون وديع الاحمدي، الذي أشار إلى أن الحياة الآن أسرع واختصرت الكثير من العادات القديمة الجميلة، والتي بالتأكيد كانت مختلفة. ويستدرك:(لكن لكل وقت مفرداته وأحواله) .

اللذيذ: عيد اليوم سيكون هو عيد الأمس “إن اردنا”

وجهة نظر الشاعر صالح اللذيذ العنزي؛ أختلفت – نوعا ما – عن رؤية زميله الشاعر الأحمدي؛ حيث يقول نجم شاعر المليون صالح اللذيذ:”عيد اليوم سيكون هو عيد الأمس ان اردنا فنحن من نصنع سعادتنا” .

العجب: نحن من نخلع على أيامنا ألقابها المميزة

بدوره يقول نجم شاعر المليون الشاعر السوداني الشاذلي العجب :”نحن من نخلع على أيامنا القابها المميزة لكن علينا أن نمتلك الرغبة”.

التميمي :طقوس العيد تختلف بتغير الحياة

الشاعرة السعودية تهاني التميمي، تُشير إلى أن متطلبات البشر وطقوس العيد تختلف بتغير الحياة. وتضيف نجمة شاعر المليون :” أما العيد فهو طفل ودود لطيف حاجاته الحقيقية لاتتغير وقادر على إستيعاب كل مشاعر الفرح وله القدرة العجيبة على عكس هذه المشاعر إلى أماكن لم نصل إليها حتى الآن”.

الإسماعيلي : العائلات استبدلت الزيارات العيدية بالرسائل الهاتفية

من جانبها قالت نجمة أمير الشعراء الشاعرة المغربية حليمة الاسماعيلي : “العيد لم يتغيَر بل نحن من تغيَر واختلفت عاداته و طباعه ..الآن يختلف العيد كثيرا؛ أصبح يوما عاديا تقريبا ؛ قلّت الزيارات بين الأشقاء و بين العائلات ، استبدلوها بالرسائل الهاتفية أو الإلكترونية، تغيرت الأجواء و الطقوس بسبب تغير وايقاع الحياة بسبب ضغط العمل و الانشغال و تقلص الحياة العائلية”.

وتضيف :”صارت الأسرة الصغيرة تعزل نفسها عن العائلة الكبيرة، ناهيك عن كثرة القتلى و سيطرة جو الفقدان بسبب الحروب في عدة دول عربية مسلمة” .

الدوسري:عيد اليوم يختلف عن عيد الأمس.. ولكن

الشاعرة لولوه الدوسري نجمة شاعر المليون، تؤكد بأن عيد اليوم يختلف عن عيد الأمس . وتضيف :”بالأمس كنا نتشارك فرحته مع قلوب قد استبقها الله إليه و أصبحت تخلو مجالسنا اليوم من وجودهم معنا و لكن عزاؤنا أنهم كانوا جزءاً و سبباً من أسباب تجمعنا و ألفتنا مع بعضنا البعض. رحمهم الله جميعاً. اما في محتواه فالعيد هو العيد نستقبله بالإحتفال و البهجة و السرور كما كان”.

شاهد أيضاً

برنامج مميز لثقافة أبوظبي في معرض القاهرة للكتاب

تشارك دائرة الثقافة والسياحة– أبوظبي في معرض القاهرة الدولي للكتاب بين 22 يناير(كانون الثاني) الجاري …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *