الرئيسية / قسم الاخبار / الاخبار الرئيسية / صالح الهقيش في حوار الوكالة: “شاطئ الراحة” لفت نظري إلى أن أصابعي مربوطة فيه

صالح الهقيش في حوار الوكالة: “شاطئ الراحة” لفت نظري إلى أن أصابعي مربوطة فيه

“شاعر المليون” أدخلني مرحلة لا أشعر فيها بالإحباط والكسل

إن كان هناك بيع قصائد، فالحقّ مع أفلاطون في طرد الشعراء من جمهوريته الفاضلة

القصيدة تأتي على غفلة .. والمرأة روح مزروعة في الجسد كما الوتد في الأرض

علاقتي مع القصيدة انطلقت من المنطقة المظلمة في حياتي

أشاد الشاعر الأردني صالح الهقيش  الصخري ببرنامج “شاعر المليون“ ودوره في الارتقاء بالشعر وإعادته إلى الواجهة . وأشار  في حوار للوكالة، بأنه أصبح – بعد المسابقة- في مرحلة تولد الفكرة الإبداعية لدية بشكل فجائي .

وقال ” بأن شاطئ الراحة لفت نظري إلى أن أصابعي مربوطة فيه، وقد كنت قبل ذلك أجهل هذا”.

وحول ظاهرة بيع القصائد، يقول نجم شاعر المليون “إن كان هناك بيع قصائد، فالحقّ مع أفلاطون في طرد الشعراء من جمهوريته الفاضلة “. هذه القضايا وغيرها في الحوار التالي :

* متى بدأت علاقتك مع القصيدة ؟

– القصيدة ليس لها ملامح، والشاعر طاقة كامنة تنبثق في اللحظة التي يكون فيها من المستحيل امتلاك رؤية واضحة لنقطتين في الوقت نفسه. إننا لحظات من التركيبة نفسها، وعلاقتي مع القصيدة انطلقت من المنطقة المظلمة في حياتي التي انطلق منها الضوء المتكوّن .

*هل تذكر أول نص كتبته ؟

– النصّ شيء في داخلي أبعد مما أرى فيه، وما ألمسه منه، وهو امتداد لكينونتي منذ الطفولة

* لكل نص قارئ، فلمن يكتب صالح الهقيش؟

– النص الشعري كائن فوق وجود كثيف، هو بذرة حملتها موجة من الوجود، والقصيدة تخرج من ذاتي التي لا أراها، وتنطلق إلى القارئ الذي يراها.

* كيف تجد حال القصيدة الشعبية في الأردن ؟

– إن القصيدة الشعبية جزء من تراث الأردن، ورغبة الشاعر بتحقيق دافعين مرغوب لهما، ولا يمكن تحقيقهما معاً، وتحقيق أحدهما يحبط الآخر، لذلك هي صراع بين الإقدام والإحجام.

*هل لكتابة القصيدة  طقوس معينة لدى الشاعر الهقيش؟

– تأتي القصيدة على غفلةٍ من ثغاء الوسادة، وتأتي ظباء المفردات محفوفة باللهاث المغنى، وتتخم ثغر الملاءة بالأغنيات، فهي بنت لحظتها.

* هل كتبت أجمل قصائدك الشعرية أم أنك ماتزال تنتظرها ؟

– إن الجمال في الطبيعة كان قائماً قبل ظهور الإنسان ونضج حساسيته الجمالية، ولكن هذا الظهور كان –في آن واحد- انتقاله مهمة في تطور الجمال في الطبيعة وبداية لنشأة الجمال في المجتمع، فهو عملية اجتماعية تنهض على وعي الناس وحواسهم المدركة، والذائقة، وما دام الجمال مستمراً بقدر تقدم البشر في علاقاتهم بالطبيعة وفي علاقاتهم الاجتماعية، فالجمال تساؤل مفتوح على الحياة.

* هل تُشجع  ظاهرة بيع القصائد؟

– إن كان هناك بيع قصائد، فالحقّ مع أفلاطون في طرد الشعراء من جمهوريته الفاضلة.

* أين المرأة في شعر صالح الهقيش ؟

– المرأة روح مزروعة في الجسد كما الوتد في الأرض بدون أي علاقة دقيقة بين الأرض والوتد.

* قدمت مستوى مميزاً وقوياً في شاعر المليون، حدثنا عن هذه التجربة ؟

– إن الشاعر يتفيأ الجمال الذي يستحدثه بالعلاقات والتشكيلات اللغوية، وتبدّى هذه المكونات والعناصر نفسها- في ارتقائها- للشاعر مشكلة، ويكمل وضوحها لديه بكمال تشكيله لها، فإذا كان الموقف لا يبدى نفسه لصاحبه الشاعر الا بكمال تشكيله، فإن الناقد لا يستخلص حقائق هذا الموقف – نفسياً وروحياً وفكرياً واجتماعياً- إلّا من حقائق التشكيل ذاتها، وكل دلالة لا تقود إليها قرينة تشكيلية فإنها طلب الناقد وليست من تشكيل الشاعر.

*صالح الهقيش يُعتبر أول شاعر أردني يحصل على المركز الخامس في شاعر المليون، تعليقك ؟

– إنّه شعور يقذف حواسّي بالمثيرات، ويدخلني مرحلة لا أشعر فيها بالإحباط والكسل.

*هل صالح الهقيش قبل شاعر المليون هو نفسه صالح الهقيش بعد المسابقة ؟

– أنا ببساطة خرجت من ذاتي التي لا أدركها بواسطة مرحلة جديدة عمّقت إدراكي.

* ماذا اعطاك شاطئ الراحة ؟

– شاطئ الراحة لفت نظري إلى أن أصابعي مربوطة فيه، وقد كنت قبل ذلك أجهل هذا.

*مسؤولية الشاعر بعد شاعر المليون هل تختلف ؟

 – أصبحت في مرحلة تولد الفكرة الإبداعية بشكل فجائي .

* ما الذي تعنيه هذه المفردات لنجم شاعر المليون صالح الهقيش:الوطن، المرأة، القصيدة، شاطئ الراحة، الصور الشعرية؟

-الوطن: اختلاط الآخرين في داخلنا.

-المرأة: لغز يتردد في داخله الوجود.

-القصيدة: تعبير عن الخبرة الخرساء للذات.

-شاطئ الراحة: الغياب المداهم.

-الصور الشعرية: هي الأشياء بمستوى الكلمة.

*كلمة أخيرة لك ؟

– يا ناسك  الحرف  ما  حنّت  يدين  الدهر

 بكفوفها  الجرد  تجذبني  معَ  كل  ريح

من  عِتِّق  الدمع  بأهدابي  وصِّب  السهر

اوجست خيفة من أحلامي وخفت استريح

شاهد أيضاً

“الناشرين المصريين” يناقش قرصنة الكتب

يعقد اتحاد الناشرين المصريين، برئاسة الناشر سعيد عبده، الندوة الأولى للتوعية بحقوق وواجبات الملكية الفكرية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *