الرئيسية / قسم الاخبار / الاخبار الرئيسية / “بيكاسو وشاغال وموديلياني” في اللوفر أبوظبي ” قريباً “

“بيكاسو وشاغال وموديلياني” في اللوفر أبوظبي ” قريباً “

يستضيف متحف اللوفر أبو ظبي، قريباً، معرضاً عالمياً بارزاً لكبار فناني القرن العشرين يتضمن أعمال بيكاسو وموديلياني وشاغال.
ويحمل المعرض الذي يستمر من سبتمبر (أيلول) حتى 7 ديسمبر (كانون الأول)، عنوان (لقاء في باريس: بيكاسو، وشاغال، وموديليانين وفناني عصرهم 1900- 1939، ويقدم أعمالاً فنية لأبرز الفنانين الطليعيين من القرن العشرين، بمجموعة تضم أكثر من 80 عملاً فنياً لبابلو بيكاسو، ومارك شاغال، وأميديو موديلياني، وخوان غريس، وشايم سوتين، وقسطنطين برانكوزي، وتمارا دوليمبيكا وآخرين.
ويعتبر “لقاء في باريس” المعرض الأول في موسم اللوفر أبوظبي الثقافي الجديد والذي يحمل عنوان “مجتمعات متغيرة، ويقام المعرض بالتعاون مع مركز بومبيدو، ووكالة متاحف فرنسا، ويضم لوحات ومنحوتات وصور فوتوغرافية لحوالي 50 فناناً من الحركة الطليعية يسلط من خلالها الضوء على العاصمة الفرنسية في فترة العشرينيات الصاخبة، والتي اتخذها الفنانون من جميع أنحاء أوروبا موطناً ثانياً لهم بعد أن تركوا بلادهم في أعقاب الحرب العالمية الأولى بحثاً عن مكان آمن يعبرون فيه عن أنفسهم وفنهم.
ويسلط المعرض الضوء على مساهمة الفنانين الذين هاجروا إلى باريس في حركة الفن الحديث، من التكعيبية، مروراً بالمدرسة الوحشية، وصولاً إلى الطليعية الروسية، وغيرها من المدارس الفنية، ويعرج على أهم محطات الفن الحديث في القرن العشرين، ويقدم أكبر مجموعة لعمالقة الفن الحديث تعرض في الإمارات.
ويضم المعرض روائع فنية من مجموعة مركز بومبيدو في باريس، منها “امرأة جالسة على كرسي”، لبابلو بيكاسو 1910، و”من أجل روسيا والحمير والآخرين”، لمارك شاغال 1911، و”صورة شخصية لديدي لأماديو موديلياني” 1918، و”فتاة بثوب أخضر” لتمارا دوليمبيكا 1927.

شاهد أيضاً

جمعية الشعر الشعبي تحتفي باليوم الوطني السعودي

تنظم جمعية الشعر الشعبي، احتفائية شعرية مميزة، بمناسبة اليوم الوطني السعودي، يُحييها الشعراء( راشد القناص،تهاني …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *