الرئيسية / قسم الاخبار / قطع أثرية نادرة من الكويت في متحف الشارقة للآثار

قطع أثرية نادرة من الكويت في متحف الشارقة للآثار

ينظم متحف الشارقة للآثار التابع لهيئة الشارقة للمتاحف معرض “روائع الآثار في الكويت” بالتعاون مع المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب في دولة الكويت وذلك خلال الفترة من 16 أكتوبر المقبل، وحتى 16 أبريل عام 2020.

وتأتي استضافة المعرض متسقة مع أهداف هيئة الشارقة للمتاحف الرامية إلى ترسيخ حضورها في شتى المحافل الدولية المعنية بالقطاع المتحفي، وتعزيز مكانة إمارة الشارقة فيما يتعلق بالتاريخ والتراث والآثار.

ويقدم متحف الكويت الوطني خلال المعرض مجموعة نادرة من المقتنيات والقطع الأثرية التي تم اكتشافها في عدة مناطق في الكويت، وتعود لحقب زمنية مختلفة.

وتشمل المقتنيات والقطع الأثرية مجموعةً من أدوات الصيد الحجرية، وأجزاءً من الأواني الفخارية التي تعود للعصر الحجري الحديث، وكذلك بعض أدوات الصيد والأسلحة البرونزية، وعدداً من الأختام التي ترجع إلى العصر البرونزي.

كما يضم المعرض كميةً من المصنوعات الفخارية المميزة التي ترجع إلى الفترة الهلنستية التي سبقت الميلاد بثلاثة قرون، إضافةً إلى مجموعة نادرة من عملات شرق الجزيرة العربية، والأختام، ونماذج لنصوص الكتابية الآرامية، والتماثيل، والصور، والمعابد، والمستوطنات، والمدافن.

وقالت سعادة منال عطايا مدير عام هيئة الشارقة للمتاحف: “تأتي استضافة معرض ’روائع الآثار في الكويت‘ في متحف الشارقة للآثار كجزء من مساعي الهيئة الرامية لتعزيز الشراكات الإقليمية والدولية في مجال المتاحف، بالإضافة إلى تعزيز حضور الهيئة في جميع المناسبات والمعارض ، لا سيما مع دول مجلس التعاون الخليجي التي ترتبط إلى حدٍ كبير بتاريخ مشترك وثري بالآثار والمكتشفات التي تؤكد المكانة التي شغلتها منطقة الخليج العربي عبر التاريخ”.

وأضافت عطايا: “يقدم هذا المعرض الفرصة للباحثين والمهتمين لمقارنة أوجه الشبه والاختلاف بين دولتي الإمارات والكويت خلال الفترات التاريخية ذاتها، ونعتقد أنه سيمهد الطريق لتعاون مستمر ومثمر بين هيئة الشارقة للمتاحف والمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب في دولة الكويت الشقيقة”.

ويتيح المعرض للزوار والمهتمين طيلة أيامه، فرصة اكتساب المعرفة والمعلومات اللازمة عن المقتنيات والقطع الأثرية، مما يمنحهم فرصة تكوين صورةً واضحةً عن تاريخ الكويت، خلال الفترة ما بين 5000 قبل الميلاد، وحتى القرن الميلادي الثالث.

ويصاحب المعرض مجموعة من البرامج المتخصصة المقدمة لأفراد المجتمع، من ضمنها ندوة رحلة في رحاب التاريخ: قراءة في أحدث المكتشفات الأثرية في دولة الكويت، إلى جانب طيف من الورش المخصصة لكافة أفراد العائلة، مثل صناعة الزجاجات المضيئة، وتقنية الترخيم لتزيين الأواني الفخارية، والنحت على الفخار، وصناعة قوارب التجارة.

هذا ويفتتح المعرض أبوابه من السبت إلى الخميس: 8:00 صباحاً – 8:00 مساءً والجمعة: 4:00 مساءً – 8:00 مساءً

شاهد أيضاً

الفجيرة الثقافية.. تُنظم الملتقى الاجتماعي الأول.. الثلاثاء

تنظم جمعية الفجيرة الاجتماعية الثقافية، وجمعية الاجتماعيين بالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة الفجيرة، الملتقى الاجتماعي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *