الرئيسية / مهرجانات وفعاليات / أبوظبي: مهرجان الحصن الجديد ينطلق ديسمبر

أبوظبي: مهرجان الحصن الجديد ينطلق ديسمبر

تنظم دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي نسخة جديدة كلياً من مهرجان الحصن، خلال الفترة من 12 إلى 19 ديسمبر (كانون الأول) القادم، لتفعيل منطقة الحصن بشكل كامل، انطلاقاً من موقعها في قلب العاصمة الإماراتية، عبر تجربة ثقافية جديدة تعكس ثراء الموروث في الإمارة وتقدم تصورات جديدة عنها.
وبحسب بيان صحفي للدائرة، يضفي مهرجان الحصن، الذي سيكون حدثاً سنوياً هاماً ضمن أجندة الفعاليات الثقافية المحلية، أجواءً احتفالية على العاصمة الإماراتية أبوظبي عبر برنامج حيوي تتخلله سلسلة من عروض الأداء، والفنون، والحرف اليدوية، وفنون التصميم.
وتقدم النسخة الأولى من المهرجان رحلة مفاهيمية عبر المناظر الطبيعية لمنطقة الحصن، حيث تجتمع فيها التقاليد القديمة، والمبادرات الإبداعية، ووجهات النظر الفنية الملهمة. خلال ثمانية أيام، يقدم مهرجان الحصن تصور جديد عن الثقافة في أبوظبي، ليكون منصة للحوارات، والممكنات الفنية الجديدة.
وتتألف منطقة الحصن، التي تمثّل الانطلاقة الأولى للعاصمة الإماراتية نحو رسم آفاقها الحضارية، من أربعة أجزاء مترابطة، هي قلعة قصر الحصن ومبنى المجمّع الثقافي ومبنى المجلس الاستشاري الوطني التاريخي وبيت الحرفيين، وتكمن أهمية المنطقة في كونها رمزاً نابضاً بالحياة، عناصر التراث الثقافي الحديث والقديم في مزيج يعكس فرادة التاريخ وامتداداته المعاصرة.
ويقدم مهرجان الحصن الفن والتصميم وعروض الأداء، إلى جانب الحرف الإماراتية التقليدية وفنون الطهي ومحلات التجزئة، ليسرد الإلهام الذي يربط بين المجتمعات الإبداعية في أبوظبي، وذلك في جميع المعالم الرئيسية في منطقة الحصن والمناطق الخارجية حولها.
قصص.. حرف
ويحتفي مهرجان الحصن بالتراث الإماراتي من خلال القصص التاريخية والتراث المعنوي والحرف الفنية، إذ سيتحول قصر الحصن إلى متحف حي من خلال إعادة تصوير الحياة اليومية للنساء والرجال والأطفال الذين عاشوا وعملوا في القصر خلال القرن الماضي.
بينما يستضيف بيت الحرفيين طيف واسع من ورش العمل والحرف اليدوية الإماراتية مثل تصميم البرقع وصباغة الألياف الطبيعية والطباعة على الحقائب، إلى جانب الاستمتاع بفنون الأداء التقليدية مثل العيالة والرزفة والنهمة، والمشاركة في مسابقات الحرف اليدوية والمطبخ الإماراتي.
“سفر الأمكنة”
وسيتم تنشيط المناطق الخارجية المفتوحة في الهواء الطلق ما بين قصر الحصن والمجمّع الثقافي، عبر أجنحة فنية، وعروض أداء موسيقية، وتصاميم، ومحلات تجزئة ومأكولات. كما سيتم الكشف عن ثلاثة أعمال فنية تكليفية مصممة للمهرجان، الأول للفنان الإماراتي محمد كاظم من سلسلة اتجاهات “سفر الأمكنة” 2019، والآخر للفنان الكوري جيونجمون تشو بعنوان “الرسم في الفراغ” 2019، وعمل “بيين باج” للمجموعة الفنيو ايكسبوز.
كما تستضيف المساحات الخارجية من منطقة الحصن عروضاً سينمائيةً في الهواء الطلق خلال أيام المهرجان من برمجة “سينما عقيل” و”مشروع شيوالا”، إلى جانب عروض وأنشطة حول القنوات المائية تعكس ثراء البيئة الصحراوية والساحلية، وتقدم الأجنحة المنتشرة بين المناظر الطبيعية تجارب لبيع منتجات من تصميم مصممين إماراتيين وعلامات تجارية عالمية.
ويخصص المهرجان أيضاً أنشطة خاصة بالصغار في جناح خاص للأطفال يقدم برنامجاً تفاعلياً على مدار الأسبوع، يتضمن أنشطة وورش عمل مخصصة للعائلات والأطفال.
وتمتد فعاليات مهرجان الحصن إلى المجمّع الثقافي والذي يستضيف عروض أدائية ومعارض بصرية وورش عمل فنية، وأنشطة تفاعلية في مكتبة أبوظبي للأطفال.
رقص.. مكتبة.. معرض
ويحتضن المسرحين الداخلي والخارجي في المجمّع الثقافي مجموعة من عروض الأداء المتنوعة، بما في ذلك فرقة الروك الأردنية “جدل”، وفرقة الرقص الأرجنتينية “تشي مالامبو” والثنائي الموسيقي الياباني “مايوا دينكي”، إلى جانب عرض أفلام كلاسيكية للأطفال و والعرض الشهير “افتح يا سمسم”.
بينما تستمر مكتبة أبوظبي للأطفال في تقديم برنامجها التفاعلي على مدار الأسبوع، والذي يتضمن أنشطة وورش عمل مخصصة للعائلات والأطفال، إلى جانب معرض الكتب المجسمة.
ويستمر المجمّع الثقافي في استضافة معرض “نجاة مكي: إضاءات” إلى جانب المعرض الفني المجتمعي بعنوان “الإهداء: معرض احتفائي بنجاة مكي”. ويواصل بيت الخط والمرسم الحر تقديم سلسلة من ورش العمل والدورات التدريبية المخصصة خلال أيام مهرجان الحصن.

شاهد أيضاً

«العويس الثقافية» تنظم ملتقى «حبيب الصايغ.. سيرة الحداثة والتجديد».. الأربعاء

تنظم مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية ملتقى افتراضياً عن «الشاعر الراحل حبيب الصايغ.. سيرة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *