الرئيسية / دليل الأمسيات / أمسية شعرية سودانية في النادي العربي بالشارقة

أمسية شعرية سودانية في النادي العربي بالشارقة

نظمت دائرة الثقافة في الشارقة، مساء الجمعة، أمسية شعرية بعنوان “أصوات من السودان”، في النادي الثقافي العربي، بحضور مصطفى الشريف القنصل العام للسودان في أبوظبي، وبمشاركة عدد من الشعراء السودانيين المشاركين في مهرجان الشارقة للشعر النبطي، وهم: إبراهيم جابر، وهيام الأسد، وعبد المحمود السّماني، والخنساء بنت المك، والهمباتي الأغبش، والفاتح إبراهيم، وإسلام النحاس، وود مسيخ، ومحمد ود الكابس، وأدارتها الإعلامية نعمات حمود.

ووصفت الأمسية بأنها كانت ليلة من الإبداع الشعبي، عكست غنى القصيدة السودانية، بأشكالها المختلفة، وتنويعاتها وتفاصيل ملامحها من شمال وجنوب وغرب السودان، ومن أشعار المدينة وأشعار البادية، وطغى عليها الحماس الجميل وطقوس التفاعل الحي مع إلقاء الشعراء، الذي عرف به السودان، حيث تتخلل الإلقاء لحظات رقص جماعي وترنيمات وزغاريد من هنا وهناك.

تغنى الشعراء، بالسودان بلد العزة والكرامة والكرم والعطاء، أهل النخوة والإيثار وإكرام الضيف وغياثة المنكوب، أرض التاريخ والعلم، وتغنوا بالحب والحنين والشجن، وكان لشعر الفكاهة حضوره، لقد كان مزيجاً جميلاً من كل ألوان الشعر السوداني، وأصواته المختلفة التي صنعت جماله، وشكلت مداخلة الشاعر الدكتور محمد الفاتح أبو عاقلة التوضيحية حول بعض جوانب الشعر السوداني، وجغرافيته وأصول كل لون منه، إضافة كبيرة إلى الأمسية.

صاحب الأمسية، معرض للمشغولات اليدوية السودانية، عكست فنوناً من الصناعات اليدوية المرتبطة بحياة السودان، والفلكلور الشعبي المرتبط ببعض المناسبات، مثل تلك المشغولات التي تجهز بها العروس والعريس على حد سواء من أثواب وحلي وطيب وبخور، فلكل واحد منهما تقاليد إعداده وتزيينه لليوم الكبير، وضمت أيضاً مختلف أواني المطبخ، وأنواعاً من المواد التي تدخل في صناعة المشروبات والوجبات، وغير ذلك.

شاهد أيضاً

نعمة عياد في اتحاد كتّاب وأدباء الإمارات.. الأربعاء

يستضيف اتحاد كتّاب وأدباء الإمارات ضمن فعاليات نادي القصة الروائية نعمة عياد للحديث عن تجربتها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *