الرئيسية / قسم الاخبار / اتحاد الأدباء والكتاب بالعراق ينعي الشاعر سلمان داود

اتحاد الأدباء والكتاب بالعراق ينعي الشاعر سلمان داود

نعى الاتحاد العام للأدباء والكتّاب في العراق، الشاعر سلمان داود محمد، الذي فارق الحياة يوم الأحد ٢٩ آب ٢٠٢١، بعد معاناة مريرة مع المرض الخبيث..

والراحل من مواليد بغداد،  صدرت أولى مجاميعه الشعرية عام 1995 وكانت بعنوان ” غيوم أرضية ” ، بعدها أصدر مجموعته ” علامتي الفارقة ” عام 1996 ، فيما صدرت مجموعته الثالثة ” ازدهارات المفعول به ” عام 2007 ، أصدر عنه الناقد ياسين النصير كتابا نقديا بعنوان ” مملكة الضلال ..دراسة في تجربة الشاعر سلمان داود محمد.

كما صدرت عنه دراسات أكاديمية ونقدية عدة، وطبعت أعماله الشعرية مرات عدة

يمثّل الشاعر سلمان داود محمد تجربةً مهمة من التجارب الشعرية التي اتخذت الحداثة طريقاً لها، فنصوصه من البصمات المعروفة لقصيدة النثر، إذ تنتهج بأسلوبها المبني على المفارقة محاور عدّة تباغت ذائقة القارئ بشحنتها الإبداعية، حيث تنفتح قصيدته لتجذب المسرح والسينما والأجناس الفنية المجاورة، لعدم توقفه عند حدود البلاغة اللغوية الكلاسيكية، فسلمان من مبتكري الموقف الشعري لغوياً وأدائياً، وما لا ينساه له الجمهور المحب له، مواقفه وهو يطلق الحمائم من صدره في إحدى المهرجانات، فضلاً عن إحراقه قميصة احتجاجاً على الانفجار الآثم الذي أودى بحياة الناس والكتب والحضارة في شارع المتنبي، وغير ذلك كثير..

شاهد أيضاً

5 توصيات للحفاظ على رياضة الصيد بالصقور وفق أسس علمية

استضافت منصة الاستدامة ضمن فعاليات معرض أبوظبي الدولي للصيد والفروسية ورشة بعنوان ” مستقبل الصقارة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *