الخميس, 18 أبريل, 2024
الرئيسية / قسم الاخبار / الاخبار الرئيسية / لجنة تحكيم شاعر المليون تتوقع منافسة قوية في النسخة الـ 11 من البرنامج

لجنة تحكيم شاعر المليون تتوقع منافسة قوية في النسخة الـ 11 من البرنامج

الدكتور سلطان العميمي : نتوقع أن تكون المنافسة حامية بين المتسابقين

حمد السعيد : “شاعر المليون” الأكاديمية التي تصقل المواهب

الدكتور غسان الحسن : يصعب على من لا يمتلك الشاعرية التقدم في تصفيات شاعر المليون

يواصل برنامج شاعر المليون مسيرته في دعم الشعر والشعراء وصون التراث بدعم من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، الذي يُولي اهتماماً كبيراً لبرامج صون التراث العربي ورعايته وحفظه للأجيال القادمة.

وأعلنت لجنة تحكيم شاعر المليون المؤلفة من الدكتور سلطان العميمي، والدكتور غسان الحسن، وحمد السعيد، إضافة إلى عضوي اللجنة الاستشارية للمسابقة، تركي المريخي وبدر صفوق؛ اكتمال قائمة الشعراء الذين سينتقلون إلى مرحلة 48 .

حيث تتواصل التحضيرات والاستعدادات لإنطلاق الحلقات المباشرة من البرنامج التلفزيوني الأضخم للشعر النبطي على مستوى الوطن العربي، وسط توقعات من  لجنة تحكيم المسابقة، بأن يكون برنامج شاعر المليون في موسمه الحادي عشر، نسخة قوية ومستوى المنافسة شديدة .

منافسة حامية

وقد نوه  الدكتور سلطان العميمي إلى المستويات العالية التي يظهرها الشعراء كل عام، متوقعاً أن تكون المنافسة حامية بين المتسابقين، ووصف المسار الذي يجب أن يمر به الشاعر حتى الوصول إلى شاطئ الراحة بالصعوبة، لكونه يمر بعدة مراحل للتصفية.

اكاديمية لصقل المواهب

من جانبه شبه حمد السعيد مسابقة “شاعر المليون” بالأكاديمية التي تصقل المواهب، موضحاً أن اللجنة استمعت لمئات الشعراء ودققت في قصائدهم خلال التصفيات، ونوه إلى أهمية الوصول إلى قائمة الـ 100 بالنسبة إلى الشعراء، فهي تقربهم من الوصول إلى مسرح شاطئ الراحة.

مصداقية البرنامج

وأوضح الدكتور غسان الحسن أن هذه التصفية هي ما يمنح المسابقة مصداقيتها، فلا يمكن تجاوز مراحلها إلا بالموهبة، ويصعب على من لا يمتلك الشاعرية التقدم فيها، مؤكداً أنهم لن يتخلوا عن هذه المصداقية، فمن حق الشاعر المتميز أن يصل إلى المراحل التي يستحقها.

شاهد أيضاً

نجم أمير الشعراء محمد عرب صالح للوكالة : بطاقة معايدة إلى كل حزين على هذا الكوكب

أوضح  نجم أمير الشعراء،الشاعر محمد عرب صالح، بأن العيد يمثل لحظة جمعية للفرح والتبهج في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *