الرئيسية / قسم الاخبار / “المسلم” يكرم المشاركين في أسبوع التراث العراقي

“المسلم” يكرم المشاركين في أسبوع التراث العراقي

قام سعادة الدكتور عبد العزيز المسلم، رئيس معهد الشارقة للتراث، بتكريم الوفد العراقي المشارك في فعاليات أسبوع التراث العراقي الذي لاقى تفاعلاً حيوياً لافتاً، وإقبالاً كبيراً من الجالية العراقية خصوصاً، وبقية الجنسيات العربية عموماً، حيث توافدوا بشغف ومحبة على فعاليات الأسبوع التي عكست الكثير من ملامح وتفاصيل وعناصر التراث العراقي وحضارة بلاد الرافدين العريقة.

وجاء أسبوع التراث العراقي الذي انطلقت فعالياته في 24 ديسمبر الجاري، بحضور الدكتور عبد العزيز المسلم، رئيس معهد الشارقة للتراث، والقنصل العام لجمهورية العراق في دبي، الدكتور حسين علي العزاوي، وزيارة سفير جيبوتي في جمهورية العراق، الدكتور علي الفاتح، والممثلة العراقية القديرة، آلاء شاكر، حيث اختتم الأسبوع، الخميس، في أجواء من التراث العراقي المتنوع.

وكان تفاعل الحضور الجماهيري لافتاً مع مختلف فعاليات الأسبوع على مدار خمسة أيام، حيث أعرب الجمهور عن إعجابه وتقديره لتلك الفعاليات والأنشطة التي قدم من خلالها الوفد العراقي تشكيلة غنية من مختلف أنماط وألوان التراث العراقي العريق المنوع من فنون شعبية وموسيقا وطرب أصيل وتاريخ وحضارة عريقة تمتد جذورها إلى آلاف السنوات.

وقال سعادة الدكتور عبد العزيز المسلم، رئيس معهد الشارقة للتراث: “سعدنا بفعاليات أسبوع التراث العراقي منذ اليوم الأول، وكان تفاعل الجمهور لافتاً وحيوياً مع كل الفعاليات والأنشطة، بدءاً بعرض النماذج والألوان من الغناء العراقي وعروض متنوعة من الغناء الفلكلوري التراثي العراقي، قدمتها فرقة الشمائل للتراث العراقي، مروراً بتلك الأكلات الشعبية العراقية، وفعاليات “سوق بغداد” لعرض الأزياء والحرف التراثية، والمجوهرات، واللوحات فنية، بالإضافة إلى الرسم على الخشب والزجاج، والألعاب الشعبية، والمحاضرات الثقافية عن الزي العراقي والأغاني وغيرها”.

وتابع المسلم: لقد حل العراق ضيفاً على الشارقة في أسابيع التراث العالمي، وتعرفنا من خلاله على تراث السومريين والبابليين والأشوريين في بلاد الرافدين، ومع أسبوع التراث العراقي غصنا في أعماق التاريخ لننهل من كنوز العلم والمعرفة والحضارة والثقافة، ما شكّل زاداً لنا جميعاً، خصوصاً أن ما قدمه الأشقاء العراقيين من لوحات فنية وتراثية ومحاضرات وندوات وعروض شعبية وفعاليات وأنشطة، جاءت هدية مفعمة بالغنى والثراء لكل عشاق التراث لمعرفة المزيد عن تراث العراق الغني المتنوع.

وأضاف الدكتور المسلم: يشكل التراث الشعبي العراقي الغني والعريق منظومة من المعارف الثقافية والمفاهيم المعرفية، مستندة في تراكمها إلى عمق تاريخي وحضاري، حيث كان الإنسان العراقي أقدم من عرف الملابس والأزياء، وتفنن في صنعها، بالإضافة إلى شمول التراث العراقي على الحكايات والأمثال والقصص والأدب الفني والأغاني الشعبية، حيث أسهم في ذلك التنوع الثقافي الممتد من شمال العراق إلى جنوبه، ومن شرقه إلى غربه.

وأكد الدكتور المسلم، أن برنامج أسابيع التراث العالمي جاء بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وفي إطار أنشطة معهد الشارقة للتراث للتعريف بالتراث الثقافي العالمي وانفتاحه على التجارب العربية والدولية في هذا المجال، حيث تقدم الأسابيع الفرصة للأشقاء والأصدقاء من أجل عرض العديد من النماذج من تراثها الثقافي بمختلف تجلياته وأنواعه وأشكاله.

ولفت إلى أنه من خلال أسابيع التراث العالمي نؤكد على أهمية التراث وضرورة تبادل المعارف والخبرات والتجارب وتفاعلها معاً، من أجل الاستمرار في حفظ وصون التراث وحمايته ونقله للأجيال، بصفته المكون الحضاري الكبير وأحد عناوين الهوية والخصوصية لكل شعب وبلد وأمة.

 

شاهد أيضاً

إعلان الفائزين بجائزة فؤاد نجم لشعر العامية 25 يناير

قرر مجلس أمناء جائزة أحمد فؤاد نجم لشعر العامية، إقامة حفل الإعلان عن الفائزين بالجائزة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *