الرئيسية / قسم الاخبار / الاخبار الرئيسية / القصباء تسرد حكاية 47 عاماً في حب الإمارات

القصباء تسرد حكاية 47 عاماً في حب الإمارات

اعتزازاً بما وصلت إليه دولة الإمارات العربية المتحدة، من إنجازات ثقافية وإنسانية واجتماعية، احتفلت القصباء، الوجهة السياحية والثقافية والترفيهية الأبرز في إمارة الشارقة، يومي 1 و2 ديسمبر الجاري، باليوم الوطني الـ 47 لدولة الإمارات العربية المتحدة، الذي يأتي تحت شعار “هذا زايد.. هذه الإمارات”.
وانسجاماً مع هذه الذكرى العزيزة على قلوب جميع المواطنين والمقيمين في الدولة، وبالتعاون مع جمعية الإمارات للإبداع و جمعية الإمارات لحماية المستهلك، نظّمت القصباء احتفالات وطنية خاصة بهذه المناسبة، تضمنت سلسلة من الفعاليات والأنشطة الترفيهية التي استهدفت جميع أفراد وفئات المجتمع، حيث خصصت فعاليات تراثية وثقافية متنوعة من بينها عروض “العيالة” الذي كان يؤدى في التاريخ الإماراتي بعد تحقيق الانتصارات، مجسداً معاني الشجاعة والقوة والفروسية، إضافةً لرسم الحناء، الذي يعد واحداً من أهم أشكال التراث الإماراتي.
كما تضمنت الاحتفالات التراثية عروضاً خاصة استضافها ركن التراث الذي يحتفي بهذه المناسبة، إلى جانب وجود عدد من الشخصيات الكرتونية المحببة للأطفال الذين جابوا أروقة وردهات القصباء لمدة نصف ساعة، حاملين مع الأطفال والزوّار علم دولة الإمارات بطول 30 متر، كما خصصت القصباء ورش وفعاليات ترفيهية خاصة للرسم على الوجه ورسم شعارات اليوم الوطني على أكواب ورقية للكبار وتركيب خارطة دولة الإمارات وتزيينها بالأضواء وغيرها من الفعاليات التي تمنح أجواءً من الفرح والمتعة على المكان.
وجرى في بداية الاحتفالية تأدية النشيد الوطني الإماراتي، وتوزيع علم الدولة والبالونات على الجمهور، كما قام الزوار بكتابة عبارات تدل على حبهم وامتنانهم وولائهم للقائد المؤسس، كما خصصت القصباء ركناً خاصاً للضيافة قدّمت من خلاله أشهر المأكولات الشعبية التي يزخر بها المطبخ الإماراتي، كما شهدت الاحتفالات تنظيم مسرح للدمى وورش عمل فنية سلّطت الضوء على جمال الحِرف التقليدية المعاصرة، وقدمت قراءات قصصية للأطفال.
وكانت القصباء قد اكتست طيلة أيام احتفالاتها باليوم الوطني بحلة زاهية، حيث تزيّنت باحاتها وأروقتها بالعلم الإماراتي وعلى أبنيتها توزعت الأضواء لتشكل ألوان العلم مقدّمة لوحة بصرية جذابة، دلّت على حرص الزوار من مواطنين ومقيمين على الاحتفال بهذا اليوم التاريخي.
وتمتلك القصباء مجموعة من أحدث المرافق والمعالم السياحية والثقافية، وتوفر باقة من الخدمات الفاخرة، وتحتضن عدداً من الفعاليات الفنية والترفيهية ذات المستوى العالمي، وتشهد إقبالاً كبيراً من السياح والمقيمين على مدار العام، إذ تُنظم كل فعالية بعناية فائقة لضمان رضى الزوار وسعادتهم.

شاهد أيضاً

الشارقة تُطلق مهرجان الفنون الإسلامية في ديسمبر

تنظم دائرة الثقافة في الشارقة خلال ديسمبر القادم فعاليات النسخة الـ24 من مهرجان الفنون الإسلامية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *