الرئيسية / قسم الاخبار / الاخبار الرئيسية / «كلمة» يُصدر ترجمة رحلة تيوفيل غوتييه إلى مصر

«كلمة» يُصدر ترجمة رحلة تيوفيل غوتييه إلى مصر

ضمنَ كلاسيكيات الأدب الفرنسيّ التي تصدر عن مشروع «كلمة» للترجمة في دائرة الثقافة والسياحة- أبوظبي، صدر كتاب الروائيّ والشاعر والناقد الفرنسيّ تيوفيل غوتييه «رحلة إلى مصر». ترجمها عن الفرنسية الكاتب والمترجم المغربي محمّد بنعبود، وراجع الترجمة ونقّحها وقدّم لها الشاعر والأكاديميّ العراقيّ المقيم في باريس كاظم جهاد. وتصدر هذه الترجمة بالتزامن مع ترجمة رحلة الكاتب نفسه إلى الجزائر، وهي الأخرى ترجمها محمّد بنعبود وراجَعها كاظم جهاد.

لقد فرضت مصر، شأنها شأن باقي بلدان الشّرق، لا بل أكثر منها جميعاً، سطوتها على خيال غوتييه قبل رحلته إليها بعقود عديدة، وأثناء الرّحلة وفي أعقابها. كتب عنها وشعرَ بشوق عارم إليها قبل أن تطأها قدماه، وذلك من خلال ما شاهده من إبداع أبنائها في المعرض الدوليّ الذي أقيم في باريس سنة 1867، وفي المتاحف والغاليريّات، وما عرفه عنها بفضل قراءاته الشرقيّة والاستشراقية الواسعة. وعندما بلغها بعد طولِ انتظار وحنين وشغف، شاء عبث الأقدار أن يتعرّض لحادث حوّلَ رحلته، هو المشّاء الكبير الذي كان يعوّل على نظراته بقدر ما كان يعوّل على ثقافته، نقول حوّلَها إلى «سفرٍ ثابت». ذلك أنّ إحدى ذراعيه قد تعرّضت على متن السّفينة إلى الكسر، ممّا اضطره، لمداراة ذراعه المجبّرة، إلى الاكتفاء بالتطلّع إلى المدينة التي كانت تستقطب كلّ أحلامه من شرفة فندق شِبَرْد حيث أقام.

بيد أنّ هذا اللّقاء المفوّت لم يكن كذلك بكامله. فقريحة الكاتب وذكرياته عن مصر التي لطالما رآها في أحلامه وقراءاته، وقدرته على استشراف طبائع أهل البلاد من خلال أدنى تجلّياتها، مكّنه من أن يعوّض نسبيّاً عدم اقتداره على الحركة جائلاً في طول القاهرة وعرضها كما كان دأبه في سائر رحلاته. ثمّ إنّ الكتاب المترجَم ههنا يقدّم للقارئ تعويضاً آخر بفضلِ ما يحتويه ملحقه من مقالات عن عدّة أعمال أدبيّة وفنيّة مكرّسة لمصر، كان غوتييه قد كتبها في فترات مختلفة. وينبغي القول إنّ أعمال غوتييه الخياليّة عن الشرق، من «رواية المومياء» إلى العديد من أشعاره وقصصه، تحتفظ مع رحلاته ومقالاته المكرّسة للشرق بأواصر مشتركة عديدة. ففي النصوص الإبداعيّة نجد أفكاراً وافرة عن الشرق وتحليلات رصينة لتاريخه وثقافته. وفي الرحلات والمقالات هناك قدرة عالية على إنجاز الوصف الحيّ واللّوحة البالغة الدّقّة والمشهد الباذخ التفاصيل.

شاهد أيضاً

رحيل صاحب “المعلقة الكورونية” الشاعر خالد جميل متأثرا بكورونا

رحل  الشاعر والكاتب الصحفي المترجم خالد جميل الصدقة ، بعد إصابته بفيروس كورونا في مقر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *