الرئيسية / قسم الاخبار / الاخبار الرئيسية / واحة شاعر المليون: محمد نايف الخطيمي في ســر .. احكايته و شموخ الاكابر

واحة شاعر المليون: محمد نايف الخطيمي في ســر .. احكايته و شموخ الاكابر

(واحة شاعر المليون)، مساحه جديده في وكالة انباء الشعر العربي، نقدم من خلالها نجوم شاعر المليون في كل مواسمه عبر نصوص شعريه جديدة لنعود بذاكرتنا الى ثلاثة عشر عاما من الابداع والتميز والحضور المبهج في مواسم شاعر المليون في مواسمه التي حفلت بكل ماهو جميل تلك السنابل التي زرعها ثمانية واربعين شاعر قدمهم البرنامج لتزهو بهم ساحة الشعر والابداع . من خلال هذه المساحة نعيد لكم نجوم كل المواسم في باقة شعرية نقدمها لقراء ومتابعي الوكالة.

واحة اليوم كانت مع نجم شاعر المليون محمد نايف الخطيمي الذي أهدى الوكالة ثلاث قصائد مميزة .

 

(( المسأله ))

المسأله ….. ماهي حزاوي اعجيزّ
ولا يمكن انهّ يكون موقف مجازي

مال الزمن واللي يهزه ……… هزيزّ
يحس في نسمة هواه ….. ابتزازي

ان رزّت الناقص سوالف ……. ارزيّز
شهادة المنقوص …… ماهي جوازي

من خز بعيونه يجيه ……… الخزيّز
تجيه له خزت ……. اعيون انتهازي

ومن يدرك العلم ابوكاده …… اميّز
صدق الكلام وكذب شخص امتوازي

مثل الذي يشرب قراح ……. الغزيّز
وامجنبٍ قروة هماج ……… البرازي

لا تسال اللي بالجواب …… امتحيزّ
دام / الحقيقه …. وسط بير ارتوازي

١-٢

شفنا معا فواز ….. يضحك افوّيز
في ماقفٍ …. واجب عليه التعازي

شفنا الاسد ملبد وصوته …… رزيزّ
وذيبٍ تذرى فبشت …. بسن شرازي

ي خوفي ان شر البليه …….. اتفيّز
وتفري … عقول الداهايات النوازي

في وقت عزت فيه هقوة … اعزيزّ
وشيمة ابودباس … وكرامة مكازي

يامن تبي تترك للاياااام …….. حيّز
ذخيرتك خلها اسلاح …. احترازي

٢-٢

 

(( شموخ الاكابر ))

وش حيلة اللي جرتينه .. على نار
داس المليل وصاح صيحة امكابر

ليله طويلٍ ظلمته كـلـهـا اعذار !
باقي على حاله مثل منت خابر

مع الأسف ياجرحٍ الأحباب وش صار
موحش سبيلك مابقى … فيه عابر

مرت بك طروش الأحاسيس زوار
وراح يتلقفها ……. حنين المحابر

وطوّح حفيفٍ من وهم ذيك الأشجار
يشكي وله من هو له الحزن دابر

يابس ورقها صوت مخنوق الاوتار
تعزف جفاف بـ جوّ شاحب وغابر

وسبة صفار اعذوقها صوت مزمار
ماعاد لك يا كسر …. الايااام جابر

هز الزمن صحبه مداهيلها اكبار
وكم من محبة اقفت ابها المدابر

ي شرهة القلب المقيّد بالأسوار
هي زاعة الاجساد ارض المقابر

بين الامر والمر .. تنساق الامرار
يقطع هماجك يا شموخ الأكابر

صوره يتيمه طايحه تخطف انظار
واصدق شعور شفت صمت المثابر

يضيق … هذا الكون كله وينهار !!
لامن شكى من لوعة الوقت صابر

(( ســر .. احكايته ))

المحل لاصار ماهو من يديك
القهر يبريگ ……. في برايته

والليال اتهد حيلك واتحديك
سـكتـه … ما حسبت مشّـايـته

والسراب ان صار يملي راحتيك
مايغسل الغيظ .. طشت / وايته

عشرة المعروف بالعز اتهديك
خوة بالطيب ماهي … مزايته

يوم خلت ابيض النيه شريك
رافعٍ راسك برفعة ….. رايته !

لا انتهى لك دور شفته يبتديك
ماخذلك ولا كشف لك مايته !

حافظ سدك ويبيطي محتويك
ما محى ذكراك ….في محايته

لو تغيب اسنين وسنين اتعصيك
الغلا والود …… سر حكايته !

صافي من قلب صافي مشتريك
اتْــفّـاخر فيه …….. وابْـ / تربايته !!

من غلاتك مايجي جيت ركيك
امتربص علم ….. سامع شايته !

في ملامح غيبته بيّن …. يبيك
من موده من محبه ….. بايته

في كنف نفسه تفيّا .. محتريك
طلق بمحياه قبل ……. مرايته

ي ابو محمد مثل مالك / عليك
بـ/ الامور …… المقبله و الفايته

والله ان اعز واغلى من / يجيك
جيت اللي شف وصلك / غايته !!

شاهد أيضاً

الشارقة تُطلق مهرجان الفنون الإسلامية في ديسمبر

تنظم دائرة الثقافة في الشارقة خلال ديسمبر القادم فعاليات النسخة الـ24 من مهرجان الفنون الإسلامية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *