الرئيسية / قسم الاخبار / الاخبار الرئيسية / واحة شاعر المليون: فهد السعدي في أبي ارتاح و العشق دولة

واحة شاعر المليون: فهد السعدي في أبي ارتاح و العشق دولة

(واحة شاعر المليون)، مساحه جديده في وكالة انباء الشعر العربي، نقدم من خلالها نجوم شاعر المليون في كل مواسمه عبر نصوص شعريه جديدة لنعود بذاكرتنا الى ثلاثة عشر عاما من الابداع والتميز والحضور المبهج في مواسم شاعر المليون في مواسمه التي حفلت بكل ماهو جميل تلك السنابل التي زرعها ثمانية واربعين شاعر قدمهم البرنامج لتزهو بهم ساحة الشعر والابداع . من خلال هذه المساحة نعيد لكم نجوم كل المواسم في باقة شعرية نقدمها لقراء ومتابعي الوكالة.

واحة اليوم كانت مع نجم شاعر المليون فهد السعدي  الذي أهدى الوكالة ثلاث قصائد مميزة .

 

 

الدهنه
نقشتي يدينك بحنا وقــلت ف داخلي فهـــــــاد
من اللي بعثر غروب الشــموس ولوّن القطنه

وأرخيتي هك المعصم وبانت للأنـــــــوثه بلاد
وطاحت منْك اصابيعك وشفت ان الصبر محنه

يابنت الناس روفي بي كبـــرت وكل ابوه فواد
تـــــعب والنبض ذا بينه وبــين العاطفه هدنه

سكبـــــــــتي النور وعيوني اتلفّت كنّها عبّاد
طلقتي أسراب حسنك لين بانت فوقي المزنه

كُتب في جوفها كلمة أحبك والــــدموع مداد
كثر مارمشي المذهول قام يمرجــح فـ جفنه

كما الدهنــــه اذا عيّت تذوب وجمرها وقّاد
بربك بس مـــــن مثلك يجي كالجمر والدهنه

ماكن بك عود متربي احس ان بك كثير اعواد
كثر مامال خصــرك واعتدل واتفــرعت فتنه

ماكن لك قدم هالــممشى البلاط يحوّله سجاد
نقلك الريح ولاّ انـــــــك عزفتي للــحيا لحنه

ماكن لك خد كن قطعة حلاو تحسسك بسهاد
اذا ماجيت كالطفل بأصابع فيه منـــــــــدفنه

ماكن لك رمش كن ظلة سيوف مصففه بركاد
تحت هاك الحور تقويس والنقطه على وجنه

ماكن بك كيد كن علم الدهاء فمقلتيـــنك زاد
تعرفي دروب قلبي والضلوع المغرمه الوهنه

ونا والشعر نتسابق عليك ومايجـــــينا رقاد
متى ما الناس صارت في قصيد الغير منفتنه

خذيني الشعر والشاعر خذيني الساقي الوراد
خذيني الغربه الموطن شتات بلــــذة السكنه

أنا النشّاد لو قالو عن الحب من هو النشّاد
أنا اللي اعطوه حريته ورفض من حبه لسجنه

أنا المجنون بك والعاقل بغيرك وفيني جياد
عدت لك واظفرت حتى ملت من سبقها خزنه

أنا المفتون بك خفي علي ولاتزيــدي عناد
كراسي الناس مادامت وهذا البحر وذي سفنه

انا السعدي فهد لكن عشانك بســتوي فهاد
علَق حنّاك أو فارق يديك اللي كما القطنه

أبي أرتاح

من الأمواج للنجمة لوجهتنا لخرز مسبــــاح
لوجهٍ مااقترف ذنبٍ سوى سجدات يسجــدها

لفقرٍ حاول ف مرة يطير وما لقى له جنـــاح
شوارع بيعت ف ليله وصار الجوع سيــدها

لبنت من صباح الله تدور عني إليا فـــــــــاح
شذا من جلدها وداعب جسدها كف عسجدها

لشعر صك بيبانه علي وضيع المفتــــــــــاح
لقارئ كل ما قوّم عشانه الدنيا قعـــــــــــدها

أبي أرتاح صدقني تعبت أتعب أبي أرتــــاح
أبي لي ان شبت الغربة وطن جواي يخـمدها

لو ان الحزن ما يضما البشر ما شحت الأفراح
ولااتسمرت ع جدار الظروف وقلت من قدها

ولا مديت لك كف ونبت وسط الضلوع صياح
ولا حطيت في إذنك ولا والفم يـــــــــــوأدها

مع ان الحلم ما يعرف سما ولا يعترف بسلاح
بس اني آحس لأحلامي طفل في يديه مرقدها

وحشني الليل يوم انك تجي في هيئة المصباح
في يدْك قلوبنا أسرى نموت ان قلـــت بجلدها

خطاك السو لو عوق عشقْك ومالحـقك وراح
فدتك أغصان مدت لك غلال وقمت تحصدها

وفا صكيت أنا كل المنافذ ما بعدك إجــــــتاح
سوى ذاك الحسد يوم اتغفي بأشلاي وأحسدها

ترى من رز مابيني وبينك بعد قصده مــزاح
لأن من شافك بعيني محال ف يوم يـــقصدها

وطن بالله ما شفت الغلا يوم ان دمــعي طاح
أنا ال علمتني بإن الرجل دمعتــــــه يوصدها

تبيني هاك مو روح أستوي لك لو تبي أرواح
تبيهم جوك والروس بيميــــــــنه الكل وسدها

أنا طالبْك لاتشح النقط يكفي الحروف شحاح
ولك مني عهد مزن ال فمان يزم ناهـــــــدها

فمان الموج والنجمه ووجهتنا وخرز مسباح
فمان الفقر ووجيه استحــت من ذنب سجدها

العشق دولة

هاتي المنايا أو خذيني روح ما عدت أحتمل
جواك كل الممكن وخارجْك كل المستــــحيل

جنبك يموت مْن العذارى ألف وش ألفه جُمل
خلفك تسير جْيوش قدامك قصر دربٍ طويل

في كل ركن مْن الخريطه نقص وده يكتــمل
نادى على يديني بلا رحمة وانا عندك دخيل

ياقبلة الله هالعقل ماامداه يشربك وثمـــــــل
كنك قطعتي بحسنك الشعره وشفتيني هبيل

رغم المرايا ووجهها المعكوس به هذا الشكل
ماامدا أفكر بك وأحبك والجسد شفته نحيــــل

العشق دولة شعبها محروم من أجر العمل
من هو يلوم قلوب خلق الله لقامت تستقيل

أسهله صعب وأصعبه شي يتراوالك سهــــــل
كم من عزيز جرب العشق وطلع منه ذليـــــل

لا تسحبين الما من الوجه وتهدي بي الرجل
ماباقي إلا أكسر الخاطر ودمعاتي تسيـــــــل

ما بين ريحك وصخري شككت في صدق المثل
الريح ما هز الجبل لأ هزه وهاك الدلـــــــــــيل

عــــــــــدت ثلاثيني وأنا ما كني إلا هالطفل
اللي يبي شي وعجز ينطق وصاح من الغليل

كل ما حصل لي شي وأنكرته كأنه ما حصل
شافوك في عيني وشافو كل ما فيني عليل

ليت السما مزنه رعد بارق وغيث ٍ ما همل
إلا وأرضك مالضما زمّت صبر جذع النخيل

لجل انك تشوفي بعد ماروح وتشوفي قبل
وشلون كنتي وكيف صرتي كل صبح وكل ليل

هاتي المنايا أو خذيني روح ما عدت أحتمل
انك تكوني الممكنه وانك تكوني المستحيل

شاهد أيضاً

الشارقة تُطلق مهرجان الفنون الإسلامية في ديسمبر

تنظم دائرة الثقافة في الشارقة خلال ديسمبر القادم فعاليات النسخة الـ24 من مهرجان الفنون الإسلامية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *