الثلاثاء, 23 أبريل, 2024
الرئيسية / قسم الاخبار / الاخبار الرئيسية / “ملتقى رواية الشباب” يختتم بتجارب ذاتية

“ملتقى رواية الشباب” يختتم بتجارب ذاتية

اختتمت في مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية أمس الأول فعاليات (ملتقى رواية الشباب في الإمارات) التي استمرت على مدار ثلاثة أيام. وشهد اليوم الأخير من الملتقى جلسة تضمنت شهادات ذاتية عن التجربة الإبداعية لثلاث روائيات، هن: مريم الغفلي، وإيمان اليوسف، وبدرية الشامسي، وقدمهن محسن سليمان، وتجولت الروائيات الثلاث في عوالمهن، حيث عادت كل منهن إلى البدايات وكيف شقت طريقها في الكتابة، وأشارت إيمان يوسف إلى أنها تدين في روايتها الأهم (حارس الشمس) إلى برنامج دبي الدولي للكتابة، حيث انتسبت إلى ورشة الكتابة الروائية، حيث ساعدها ذلك على تطوير أدواتها وصقل موهبتها.
وتضمنت الجلسة الثانية ورقتين نقديتين لكل من الدكتور أحمد الزعبي عن مريم الغفلي ولولوة المنصوري، وقد حلل في روايتيهما بنية النص والشخصيات، بينما كانت الورقة الثانية في الجلسة عن رواية «غرفة واحدة لا تكفي» لسلطان العميمي، وحلل فيها إسلام أبو شكير الرواية التي تعتمد أسلوب الرمزية في الكتابة الجديدة، وقد قرأ الورقة بدلاً عن إسلام أبو شكير الشاعر السوري حسين درويش، الذي ألقى بدوره الضوء على الرواية؛ ليقرب المسافة بين الحضور وبين الورقة النقدية.
وقد شهدت الجلسة النقدية التي أدارتها الدكتورة مريم الهاشمي حواراً تناول دور النقد في تطوير الأدب.
وفي ختام الملتقى شكر الأمين العام للمؤسسة عبد الحميد أحمد كلَّ مَن شارك في تقديم الأوراق النقدية أو الشهادات الذاتية، وأكد الأمين العام أن أبواب المؤسسة مشرعة أمام الجيل الشاب الذي يمتلك رؤية معاصرة لقضايا مجتمعه.
وكان الملتقى قد استضاف في جلساته أكثر من عشرين ناقداً وروائياً ألقوا الضوء على ملامح وسمات السرد الجديد في الإمارات.

شاهد أيضاً

مشاركة فاعلة لإتحاد كتّاب وأدباء الإمارات في معرض أبوظبي للكتاب

  يُشارك اتحاد كتّاب وأدباء الإمارات في معرض أبوظبي الدولي للكتاب 2024 الذي ينطلق في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *