الرئيسية / قسم الاخبار / الاخبار الرئيسية / فتح باب التقدم لجائزة راشد بن حمد للإبداع

فتح باب التقدم لجائزة راشد بن حمد للإبداع

أعلنت جائزة راشد بن حمد الشرقى للإبداع، فتح باب التقدم للمشاركة فى الدورة الثالثة من الجائزة، والتى تأتى بمبادرة من الدكتور راشد بن حمد الشرقى رئيس الهيئة، بهدف رعاية المواهب الأدبية والنقدية العربية، مسلطة الضوء على أسماء أصحابها ودعمهم ماديا ومعنويا، ونشر النتاج الأدبى العربى والدراسات النقدية والبحوث التاريخية للمبدعين العرب فى العالم، كما تعنى بالانفتاح على الآخر بالحوار وردم الفجوات التى يحاول خلقها دعاة التطرف والتعصب بكل أشكاله.

وتستهدف الجائزة الروائيين العرب بمختلف الأعمار فى حقل الرواية العربية وذلك فى فئتين اثنتين هما: الرواية العربية كبار، الرواية العربية شباب دون سن الأربعين”، بالإضافة إلى حقل الرواية الإماراتية الخاصة بالكتاب الإماراتيين وهى لكل الأعمار.

كما تستهدف الجائزة المبدعين العرب بمختلف الأعمار فى حقل الدراسات النقدية والبحوث التاريخية، والشباب دون سن الأربعين حصريا فى حقول (القصة القصيرة، النص المسرحي، الشعر، أدب الأطفال) على أن تكون الأعمال المتنافسة مكتوبة باللغة العربية الفصحى، وتتناول موضوعات إنسانية تعنى بالانفتاح على الآخر بالحوار وألا تدعو إلى العنف والتطرف ولا تحرض على القتل أو تنشر الأفكار الداعية إليه عبر مضامينها أو تضاعيف سطورها.

وتضم لجان تحكيم الجائزة أساتذة مختصين بحسب تصنيفات فئات الجائزة، من العاملين فى حقول الاشتغال الأدبى والثقافى والمعرفي، وسيمنح الفائزون جوائز مادية قيمة، على أن تترجم الأعمال الفائزة بالمراكز العشرة الأولى وتنشر باللغتين العربية والإنجليزية، وللراغبين فى المشاركة بجائزة راشد بن حمد الشرقى للإبداع الإطلاع على كافة الشروط والمتطلبات عبر موقع الجائزة الرسمى وإرسال مشاركاتهم إلى fuj@rashedaward.ae، علما أن آخر موعد للتسجيل 1 ديسمبر 2021.

وشروط المشاركة في المسابقة كالتالى:

– أن تكون المشاركة مقدمة عن طريق كاتبها مباشرة، وبتعهده الخطي بأن النتاج الأدبي أو البحثي موضوع المشاركة من نتاجه تحديداً، على أن يدون في التعهد قبوله شروط الجائزة.

– لا يحق للمشارك المشاركة بأكثر من عمل واحد في الفئة الواحدة التي يختار المشاركة فيها، ولا يجوز له في حال اشتراكه بفئة معينة، أن يشترك بفئة أخرى وإلا ستضطر اللجنة إلى حجب مشاركته وإقصاءه من دائرة التنافس.

– المشاركة حصرية على الأعمال الأدبية والبحوث التاريخية والدراسات النقدية غير المنشورة، وغير الفائزة بأي من جوائز المسابقات الأخرى وألا تكون مقدمة لنيل شهادة عليا جامعية.

– يعد فوز المشارك في إحدى الجوائز أو ترشحه لإحدى القائمتين، الطويلة والقصيرة، تنازلاً أدبياً منه لصالح لجنة الجائزة، فيما يتعلق بنشر منجزه وتوزيعه، ولا يحق له إعادة النشر للمادة المنشورة من قبل لجنة الجائزة إلا بعد مخاطبة إدارة الجائزة واستحصال موافقتها.

– يكون المشارك مسؤولاً مسؤولية قانونية مباشرة، فيما يخص حقوق الملكية الفكرية إزاء مشاركته.

– أن لا يزيد عمر المشارك عن أربعين عاماً في جميع حقول الجائزة، باستثناء “الرواية، والدراسات النقدية، والبحوث التاريخية”، حيث تكون المشاركة مفتوحة للجميع دون تحديد المستوى العمري.

– أن لا تدعو الأعمال المشاركة إلى العنف والتطرف عبر مضامينها أو تضاعيف سطورها، ولا تحرض على القتل وأن لا تنشر الأفكار الداعية إليه.

– أن تتناول الأعمال الأدبية والنقدية موضوعات إنسانية تعني بالانفتاح على الآخر، بالحوار وردم الفجوات التي يحاول خلقها دعاة التطرف والتعصب بكل أشكاله، والإيمان بالقواسم المشتركة بين بني البشر، لخلق لغة خطاب مسالم، بشكل أدبي متفوق يعتمد تقنيات الكتابة المتقدمة.

– تكون المشاركات في عموم الفئات باللغة العربية الفصحى.

شاهد أيضاً

ترشيح أدباء مخضرمين لجائزة بوكر على حساب الروائيين الجدد

ضمت قائمة المرشحين هذه السنة لجائزة بوكر الأدبية البريطانية التي أعلنها المنظمون الثلاثاء ستة روائيين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *