الرئيسية / قسم الاخبار / الاخبار الرئيسية / واحة شاعر المليون : الشاعر علي الراسبي في “جنية الشعر”

واحة شاعر المليون : الشاعر علي الراسبي في “جنية الشعر”

مساحه جديده في وكالة أنباء الشعر العربي نقدم من خلالها نجوم شاعر المليون في كل مواسمه عبر نصوص شعريه جديدة لنعود بذاكرتنا الى ثلاثة عشر عاما من الابداع والتميز والحضور المبهج في مواسم شاعر المليون التي حفلت بكل ماهو جميل. تلك السنابل التي زرعها ثمانية واربعين شاعر قدمهم البرنامج لتزهو بهم ساحة الشعر والابداع . من خلال هذه المساحة نعيد لكم نجوم كل المواسم في باقة شعرية نقدمها لقراء ومتابعي الوكالة.

واحة اليوم كانت مع نجم شاعر المليون الشاعر  علي عبد الله الراسبي الذي أهدى الوكالة قصيدتين (طروادة الشعر،جنية الشعر).

طروادة الشعر

من الهاجس اللي لى اظلم الوقت شب النار
مزاجه ثقيل وقهوته دايماً ساده

تخايل لي اشعاري زعيم بيده سيجار
خطابه يحرك كوكب الارض يا ساده

تهب الرياح و صوتها يشبه المزمار
ولكن فعلها حطم البيت و اوتاده

قوافي بعضهم من يزود ايا سمسار
تبيع المبادي و تشتري المحتوى غاده

نقول الشعر ما ينبغي يمدح الغدار
يقولو طبيعي دامها اصبحت عاده

مباديهم ارتكزت على خاطر الدينار
الين اصبحو في تالي الوقت عباده

وبعض اشعرا ذا الوقت شعب الله المختار
يزكو قصيدن ضاع ف الجو منطاده

زمان الشعر في صفحة الشعر والشعار
ابا ابكي بكاء اليعربي سطوة امجاده

ايا ساحة اللي كل ابوهم كرم وايثار
دروب الفضيله ما تبا نوم و وساده

عرفنا مباديهم ميكفلي الافكار
يجهلون طرواده مع حصان طرواده

وترا بلاد طرواده ماهي ترتبط بالعار
و هكتور اذا انه مات من قوة عناده

من الياذة اشعارك يا هومر خذينا شعار
بان الشعر يبقى ف عنق السما قلاده

واذا كل واحد قام يعمله استنفار
ويفخر باجداده و يستنزف اجداده

و لو كانو اجداده بواسل حرب ذي قار
ترا المسجد الأقصى له سنين ف حداده

صحيح اننا من حطم الفرس في جلفار
ولكن ترا الماضي رحل عنده اجواده

ايا شعر ابو الطيب عسانا خذينا الثار
من اللي اتهمنا يوم الارقاب سداده

تهب الرياح بعكس ما تشتهي الاسفار
و نار الشعر تبقى مع الوقت وقاده

قصيدي كلاسيكي ولكن مع الابهار
تخاوى وجته ارقاب الابداع منقاده

وانا اللي اذا جددت ما اجيب لي بحار
واحطه في رمل البيد ويردد انشاده

كثير اشعرا قالو تغنت بها عشتار
و عشتار رمزن ما عرفو وش هو مراده

معا ذالك الشعار يا سامعين كثار
كثير اللي بشعاره محى الظلم و سواده

و زرياب يوم منه هدا للشعر اوتار
تناغم مع الاشعار موته وميلاده

وترا بعض امثال العرب لي بها استنكار
يحب الفقير المشتقي صوط جلاده

عظيم الشعر ما عاد يقدر عليه حصار
عظيم الشعر يخلق من احزانه اعياده

ثقيل القصيد يغرق الارض بالامطار
واذا للفضا روااد للشعر رواده

من ايام شاعرنا سبا لين وقتي جار
و نهر الشعر طامي والافكار وراده

ولا ينبغي للشعر انه يجي ثرثار
لانه تميز بان الافكار ترتاده

يجوب الفضاء لين الكواكب منه تحتار
واذا حل بارضه تصبح الارض سجاده

من الهاجس اللي لى اظلم الوقت شب النار
مزاجه ثقيل وقهوته دايماً ساده

تخايل لي اشعاري زعيم بيده سيجار
خطابه يحرك كوكب الارض يا ساده

جنية الشعر

جنية الشعر فوتي في محل القصيد
ودي تفكي رموز الشاعر التالية…

الشمس والنجمه و راس الجبل والحديد
والصبح يلبس عصر اثوابه البالية

والليل يخلع ف عيني ثوبن اسود جديد
و يعرض لقلبي سما نجماته الغاليه

والقلب كوكب شعر لكن فضاءه بعيد
والريح مدت يديها للأسف خاليه

والنخل لو مات ما طاحت غصون الجريد
حتى وفاته جعلها الله متعاليه

والنار في داخلي والعين فيها جليد
والبرد في راحتي والنار بي صاليه

القصد نصفي عمى ما يندرا وش يريد
وش ذنب نصفي اذا الاحزان متتالية

الصبح يوثب وثب كنه يطارد طريد
ونجوم ليلي تتطيح من السما العاليه

جنيتي لا مساس الليل ركن ن شديد
فيه الرضا والشقا والانفس الساليه

وان كان راسك عنيد الشعر راسه عنيد
والشعر موطن شعر ما تسكنه جاليه

جنيتي ما تسمعي ليش ودك اعيد
ماني بخلف القوافي اليه اليه

وان كانك انتي ذكيه وتفهمين القصيد
ودي تفكي رموز الشاعر التالية

الشمس والنجمه و راس الجبل والحديد
والصبح يلبس عصر اثوابه البالية…

شاهد أيضاً

35 أديبا عالمياً في مؤتمر الناشرين الإماراتيين

تجمع هيئة الشارقة للكتاب 530 من الناشرين والوكلاء الأدبيين إلى جانب 35 متحدثا من مختلف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *