الخميس, 18 أبريل, 2024
الرئيسية / مهرجانات وفعاليات / “دور الإعلام في صون الصقارة والتراث الثقافي ” في “أبوظبي للصيد والفروسية” الأربعاء

“دور الإعلام في صون الصقارة والتراث الثقافي ” في “أبوظبي للصيد والفروسية” الأربعاء

 

انطلاقاً من الدور المهم للإعلام في تعزيز الصيد المُستدام وصون ركائز التراث الوطني للدول، ينظم معرض أبوظبي الدولي للصيد والفروسية، ضمن فعاليات دورته العشرين، بعد غد الأربعاء، مؤتمر “دور وسائل الإعلام في صون الصقارة والتراث الثقافي غير المادي”، بحضور عدد كبير من الباحثين والمهتمين وممثلي وسائل الإعلام.

ويناقش المؤتمر مجموعة مهمة من المحاور منها الإعلام والصيد المستدام، مخاطبة الاهتمامات البيئية والثقافية وتعزيز الوعي المجتمعي، وتشكيل الرأي العام في حماية التراث وتفعيل دور الإعلام في إبراز الأهمية التاريخية للتراث في ظل تغيرات الحداثة والعولمة، ومدى مساهمة الإعلام التقليدي في تعزيز جهود توريث رياضة الصيد بالصقور للأجيال القادمة، إضافة إلى دور وسائل التواصل الاجتماعي في إعادة إحياء الرياضات التراثية الأصيلة، وتعزيز القيم والعادات والتقاليد.

ويشارك في الجلسة الافتتاحية للمؤتمر كل من رئيس اللجنة العليا المنظمة لمعرض أبوظبي للصيد والفروسية، الأمين العام لنادي صقاري الإمارات ماجد علي المنصوري، والمستشار الثقافي لرئيس الدولة زكي أنور نسيبة، ورئيس تحرير موقع 24-الإمارات الدكتور علي بن تميم، ورئيس جمعية الصحافيين الإماراتية محمد الحمادي، ويدير الجلسة الشاعر والإعلامي إياد المريسي.

وتعقد الجلسة الأولى بمشاركة رئيس الاتحاد العربي للإعلام السياحي الدكتور سلطان اليحيائي، متحدثاً فيها عن دور الاعلام في الترويج للمقومات التراثية والثقافية والسياحية، كما يشارك فيها الكاتب والإعلامي أحمد فضل شبلول الحاصل على جائزة الدولة المصرية في الأدب، متحدثاً حول “كيف نُقدم تراثنا وثقافتنا المحلية لأطفالنا وشبابنا؟” ويدير الجلسة الشاعر والروائي والإعلامي هزاع أبوالريش.

وتتناول الجلسة الثانية عدة مواضيع منها أهمية إدراج الصقارة في الكتب المدرسية للتشجيع على ممارسة التراث بعيداً عن الألعاب الإلكترونية، والإعلام العلمي والتراث والصيد المستدام وتعزيز الوعي المجتمعي بالعناصر التراثية، و يتحدث خلالها كل من الإعلامي والكاتب  السعودي المهتم بالتراث الدكتور علي قحيص، ورئيس شبكة صوت العرب سابقاً رئيس اللجنة الدائمة للإذاعة باتحاد الإذاعات العربية الدكتورة لمياء محمود سيد، ورئيس تحرير شبكة بيئة أبوظبي المهندس عماد سعد، وتدير الجلسة رئيسة قسم الأرشيفات التاريخية في الأرشيف والمكتبة الوطنية في الإمارات الكاتبة فاطمة المزروعي.

وتتضمن الجلسة الثالثة عدة محاور منها كيفية مخاطبة الجيل الجديد للترويج لأهمية إحياء التراث، ودور وسائل التواصل الاجتماعي في إعادة إحياء الرياضات التراثية الأصيلة، وتعزيز القيم والعادات والتقاليد ومخاطبة الاهتمامات البيئية والتراثية، وتعزيز الوعي المجتمعي وتشكيل الرأي العام في حماية الموروث، وذلك بمشاركة مدير مركز زايد للدراسات والبحوث فاطمة المنصوري، والباحث في التراث مسلم العامري والمدير التنفيذي للاتحاد الكويتي للإعلام الإلكتروني زيد السربل، ويدير الجلسة الباحثة والإعلامية المتخصصة في الاستدامة الثقافية وشؤون التراث، الدكتورة إحسان الميسري.
وام

شاهد أيضاً

الشاعر المصري عمرو حسن يُحيي حفلين بساقية الصاوي.. غدا

يستعد الشاعر  المصري عمرو حسن لإحياء حفلين متتاليين غدا الجمعة الموافق 12 أبريل، بساقية الصاوي، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *