الرئيسية / قسم الاخبار / الاخبار الرئيسية / «مؤسسة محمد بن راشد» تطلق «أسبوع المعرفة» في عدد من دول العالم

«مؤسسة محمد بن راشد» تطلق «أسبوع المعرفة» في عدد من دول العالم

ضمن «مشروع المعرفة العربي»، وبالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، أعلنت مؤسَّسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة، عن تنظيم فعاليات «أسبوع المعرفة» في عدد من دول العالم، بهدف تسليط الضوء على نتائج ومخرجات المبادرات والمشاريع المعرفية لـ»مشروع المعرفة» والمؤسَّسة.

وتتضمَّن قائمة الدول التي تستضيف فعاليات «أسبوع المعرفة» كلاً من: مصر، فرنسا، الأردن، بريطانيا، تونس، البحرين، ماليزيا، والولايات المتحدة الأميركية، فيما تضمُّ أجندة الفعاليات تنظيم ورش عمل وجلسات نقاشية متخصِّصة على مدار أسبوع في كلِّ دولة. وحول هذا الموضوع قال جمال بن حويرب، المدير التنفيذي للمؤسَّسة: «إنّ الحدث يهدف إلى خَلْقِ حوارٍ معرفيٍّ بنَّاءٍ بينَنَا وبين الأكاديميين وطلبة الجامعات في دول العالم، ومشاركتهم نتائج مشاريعنا المعرفية». وفي هذا الإطار، اختتمت فعاليات «أسبوع المعرفة»، والتي تم تنظيمها في عدد من المؤسَّسات والجامعات بجمهورية مصر العربية، وتمَّ خلالها استعراض مسيرة مدينة زويل ومكوناتها، وجانب من الابتكارات التي أنجزها طلبة المدينة، والدور الأساسي الذي تلعبه في البحث العلمي. وشملت الفعاليات أيضاً تنظيم برنامج «ملتقى قمَّة المعرفة»، بالتعاون مع مؤسَّسة الأهرام، والذي شهد عقد جلستين نقاشيتين بمشاركة خبراء ومتحدثين بارزين؛ الجلسة الأولى عن: «الثورة الصناعية الرابعة والإعلام»، والثانية عن «تحدي الأمية». وقدَّم الدكتور هاني تركي، مدير مشروع المعرفة العربي، عرضاً لنتائج مؤشر المعرفة العالمي، ومؤشراته القطاعية، وكيفية احتساب المتغيِّرات وتطبيع البيانات، ونتائج مصر بشكل خاص. كما استعرض انطلاق مشروع المعرفة العربي، ومبادرة المعرفة للجميع بالشراكة بين البرنامج والمؤسَّسة منذ عام 2007، مشيراً إلى أنه تحت مظلة هذه الشراكة تمَّ إطلاق العديد من المشاريع الرائدة، حيث تمّ إصدار سلسلة تقارير المعرفة العربية، وصولًا إلى مؤشر المعرفة العالمي عام 2017 الذي يعدُّ المؤشر الوحيد الذي يقيس المعرفة عالمياً.

شاهد أيضاً

المغرب ضيف شرف معرض بلغراد الدولي للكتاب

يحل المغرب ضيف شرف الدورة الثالثة والستين لمعرض بلغراد الدولي للكتاب، المزمع تنظيمه في الفترة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *