الرئيسية / قسم الاخبار / الاخبار الرئيسية / الصايغ: برحيل المرزوقي خسرنا مفكراً وباحثاً رائداً

الصايغ: برحيل المرزوقي خسرنا مفكراً وباحثاً رائداً

نعى حبيب الصايغ، الأمين العام للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، رئيس مجلس إدارة اتحاد كتاب وأدباء الإمارات، الباحث والكاتب الإماراتي الدكتور، إبراهيم عبد الله المرزوقي، الذي انتقل إلى رحمته تعالى أمس الخميس.
وجاء في بيان صدر عن اتحاد كتاب وأدباء الإمارات أن الراحل كان باحثاً مبرزاً في المجال الحقوقي والثقافي العام، وله من المؤلفات المهمة في هذا المجال (الإسلام وحقوق الإنسان) و(حقوق الإنسان زمن الحرب في الشريعة الإسلامية) و(حقوق الطفل في الإسلام).
وقال الصايغ، إن المشهد الثقافي الإماراتي خسر برحيل د. المرزوقي مفكراً وباحثاً رائداً، كما خسر شخصية وطنية مبادرة في العمل الإنساني، ليكون بذلك نموذجاً مشرفاً للشخصية الإماراتية في الوعي والجدية والعطاء.
وأشاد الصايغ بمناقب الفقيد وأخلاقياته العالية، وتوقف خصوصاً عند حبه لوطنه واعتزازه بعروبته من خلال أبحاثه وكتاباته التي تجاوزت مجال اختصاصه الضيق، وأنبأت عن مثقف موسوعي حقيقي، يتناول الشأنين المحلي والعربي تناول المحب المتقن والحريص العارف.
وحول دوره الفعال في إثراء الحركة الثقافية الوطنية أكد الصايغ حضور المرزوقي في الحركة الثقافية الإماراتية منظماً ومشاركاً في الأنشطة، تشهد على ذلك قاعات النادي السياحي في أبوظبي والمجمع الثقافي وسواهما. وكان على الدوام يثير الاهتمام بما يبديه من اتساع أفق ووعي، إضافة إلى عمقه وجديته.
ودعا الصايغ بالدعاء للراحل بالرحمة والمغفرة، وأن يلهم ذويه وأصدقاءه ومحبيه الصبر والسلوان.

شاهد أيضاً

انطلاق فعاليات المعرض الدولي للصيد والفروسية “أبوظبي 2022”.. غداً

  تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *