الرئيسية / دليل الأمسيات / “دور الفكر في محاربة التطرف” ندوة للمفوضية الأوروبية بمدريد

“دور الفكر في محاربة التطرف” ندوة للمفوضية الأوروبية بمدريد

تقديم خاص للنسخة الإسبانية من كتاب السراب للدكتور جمال سند السويدي

في إطار الحملة الأوروبية لمكافحة التطرف والإرهاب تُنظم “جمعية الصحافة الأوروبية للعالم العربي” في باريس ومركز “يورو عرب” في برشلونة، ندوة بعنوان: “دور الفكر في محاربة التطرف”، وذلك يوم الثلاثاء ١٦ أكتوبر الجاري في مقر ممثلية المفوضية الأوروبية في العاصمة الإسبانية مدريد.

تأتي الندوة التي تستضيفها العاصمة الإسبانية، في ظل الإدراك المُتزايد في الدول الأوروبية للتحدّيات الأمنية الكبيرة التي تواجهها مؤخراً، وأهمية بذل المزيد من الإجراءات العملية لمكافحة آفة التطرف التي أدت وبشكل كبير لتصاعد العنف والأعمال الإرهابية إضافة إلى نشر الكراهية في المجتمعات.

ويُشارك في الندوة عدد من السياسيين والكتاب وخبراء مكافحة الإرهاب في أوروبا، هم: أمينة كاكابافيه، النائبة في البرلمان السويدي، دافيد لوكاس بارون، عضو مجلس الشيوخ الإسباني ونائب رئيس لجنة الشؤون الخارجية في المجلس، بيري جوان بونس، عضو مجلس النواب الإسباني والمتحدث الرسمي باسم لجنة الشؤون الخارجية بالمجلس، الدكتورة آنا بيلين سواج، أستاذة العلوم السياسية في جامعة سوفولك (مدريد)، ليلى كروش، أفضل كاتبة في إسبانيا (لعام ٢٠٠٤)، ألبرت كارماس، منسق أوروبا في “مرصد منع الأعمال العنفية المتطرفة”، محمد أحسيسن، سكريتير لجنة التواصل في الحزب الإشتراكي الكتالوني، والكاتب السويدي لارس آبرغ.

هذا وسيتم خلال الندوة تقديم خاص للنسخة الإسبانية من كتاب “السراب” لسعادة الدكتور جمال سند السويدي مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية في أبوظبي.

محمد أحسيسن، سكريتير لجنة التواصل في الحزب الإشتراكي الكتالوني ورئيس مركز “يورو عرب” في برشلونة شدّد على أهمية هذه الندوة، وأكد “أن الحرب الفكرية ضد التطرف لا تقل أهمية عن الحرب العسكرية والأمنية. لا بل أن مواجهة المتطرفيين والإسلامويين فكرياً هو أهم بكثير من مواجهتهم أمنياً وذلك بعد التفشي الكبير للأفكار والأيديولوجيات المتطرفة في المجتمعات الأوروبية وعلى نطاق واسع وكبير.

كما أشاد رئيس مركز “يورو عرب” بكتاب السراب للدكتور جمال سند السويدي ووصفه بأنه مرجع هام يحتذى به في إطار المواجهة الفكرية وتوعية المجتمعات من خطر الجماعات الإسلامية المتطرفة، ووجه التحية للسويدي لترجمة الكتاب إلى اللغة الإسبانية.

من جهته، اعتبر نضال شقیر رئیس “جمعیة الصحافة الأوروبیة للعالم العربي” في باريس أنّ “هذا النشاط هو أساسي فى إطار دعم وتشجيع الجهود الفكرية في مواجهة الأفكار المتطرفة التي غزت واستحوذت على عقول الكثيرين خاصة من الشباب في المجتمعات الأوروبية. خاصة وأن الوجود القوي لتلك الجماعات الإسلامية المتطرفة في أوروبا بات يهدد المجتعات الأوروبية بشكل أساسي، وعليه فإن التوعية الفكرية أمر واجب كما هو واجب محاربة الفكر بالفكر للحدّ من خطورة تلك الجماعات”.

ويضيف رئیس “جمعیة الصحافة الأوروبیة للعالم العربي” في باريس “أنّ اختيار كتاب السراب ليكون مثالا نناقشه خلال ندوتنا جاء بتوصية من عدد من البرلمانيين والمسؤولين الأوروبين، الذين أجمعوا على قيمة “السراب” ككتاب عالمي مميز ومتميز في إطار مكافحة التطرف والإرهاب والمحافظة على القيم الإنسانية”.

يذكر أن كتاب “السراب” للدكتور جمال سند السويدي مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية في أبوظبي حائز على العديد من الجوائز العربية والعالمية من بينها جائزة الشيخ زايد العالمية للكتاب في مجال التنمية وبناء الدولة، وهو يعتبر بحسب العديد من الباحثين والمختصين من أهم الكتب العربية والعالمية في مجال مكافحة آفة التطرف والإرهاب التي غزت العالم في السنوات الماضية.

ويعبر الكتاب عن الرؤية الذاتية للدكتور جمال سند السويدي التي تنطلق من أن الصراع العربي والعالمي ضد الفكر المتطرف وجماعاته وتنظيماته، ليس محصوراً في نطاق أمني وعسكري، بل هو حرب ممتدة وذات طابع فكري في الأساس، بل يمكن القول إن شقها الفكري يتطلب تخطيطاً بعيد المدى، لا تقل أهميته عن أي معالجات خططية على الصعد الأمنية والعسكرية، بل ربما تفوقها؛ ولذا، فإن البحث العلمي يمتلك دوراً حيوياً في حماية الأمن الوطني للدول والمجتمعات، عبر نقاشات علمية جادة للتحديات والتهديدات، وتفكيكها وتحليلها وطرح البدائل والحلول اللازمة لمعالجتها، فدور الباحث في لحظات الصراع التاريخية، أن يصطف في مقدمة المدافعين عن القيم الإنسانية والحضارية في مواجهة غلاة المتشددين من أعداء الحضارة والإنسانية والتقدم العلمي؛ ومن هنا، تبلورت دوافع المؤلف لتأليف هذا الكتاب.

شاهد أيضاً

“براك، بن قشعم، الديحاني” ضيوف “ديوانية الموروث” على تلفزيون الكويت.. الليلة

يستضيف برنامج (ديوانية الموروث)، عبر شاشة قناة تلفزيون الكويت العربي، وعلى الهواء مباشرة من الساعة 8.30 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *