الرئيسية / قسم الاخبار / الاخبار الرئيسية / “الناشرين المصريين” يشيد بمشروع تحدي القراءة العربي

“الناشرين المصريين” يشيد بمشروع تحدي القراءة العربي

عقد المجلس الأعلى للثقافة، بأمانة الدكتور هشام عزمى، ندوة تحت عنوان “مشروع تحدي القراءة ودور النشر”، نظمتها لجنة الكتاب والنشر، وأدارها الدكتور خالد العامري، مقرر لجنة الكتاب.
وألقت الدكتورة سمية صديق، مدير عام الإدارة العامة للمكتبات بوزارة التربية والتعليم، الضوء على مشروع تحدى القراءة العربي، الذى بدأ فى مصر منذ أربع أعوام وما حققه من نجاح كبير باعتراف دولة الإمارات العربية المتحدة صاحبة المبادرة تحت رعاية الشيخ بن راشد آل مكتوم.
وأكدت أن فكرة المشروع يتلخص حول أن يقوم الطالب بقراءة 50 كتابا فى مواضيع وفروع علمية مختلفة ثم يتم تلخيصها، وعند تقديم 10 ملخصات لعشر كتب يأخذ جواز مرور بلون محدد ينقله إلى المرحلة التالية. وأقرت أن فى بداية المشروع كان من المتوقع اشتراك مليون طالب فقد لكن ما حدث أن فى عام المشروع الأول شارك ما يقارب 3 ملايين طالب وبحلول العام الحالى وصل عدد المشاركين إلى 9 ملايين طالب، بالإضافة إلى أكثر من مليون طالب من طلاب الأزهر.
وأضافت أن هذا المشروع ساهم أيضا ليس في غرس حب القراءة بنفوس طلابنا فقط، بل أُقيم 18 معرضا خاصا بالمدارس على مستوى 18 محافظة، لتدعيم هذا المشروع، بالتعاون مع اتحاد الناشرين العرب، ولقد تم تقسيم مراحل المسابقة على 3 مراحل الأولى على مستوى المدارس، والثانية على مستوى المديريات، والثالثة على مستوى وزارة التربية والتعليم، حيث يتم اختيار مجموعة من الكتب وإرسالها إلى دولة الإمارات من أجل تحكيمها والموافقة عليها ليتم توزيعها على الطلاب المشاركين.
وتابعت: تم بالفعل تكريم 44 طالبا على مستوى الجمهورية، بعد أن انتهوا من قراءة وتلخيص 50 كتاب لكل طالب، حيث تم توزيع مليون و900 ألف كتاب على مكتبات المدارس من أجل المشروع.
وأكدت الدكتور سمية صديق، وجود بروتوكول تعاون بين وزارة التربية والتعليم وبين مكتبة الإسكندرية لتنظيم وإتاحة الكتب للطلاب المشاركين بالمشروع وتوفير كافة المواصلات لهؤلاء الطلاب فى كافة المحافظات.
وقال سعيد عبده، رئيس اتحاد الناشرين المصريين: إن “تحدى القراءة” مشروع إنسانى عظيم جدا، فى وقت قلت فيه كل الروافد لصناعة النشر فى الوطن العربى بسبب ظروف اقتصادية أو ظروف متعلقة بالنشر والناشرين، وازدياد المحتوى المتدنى فى كثير من الكتب المنشورة خاصة ونحن نساعد فى تكوين بنية الإنسان.
وتابع: فى هذا الوقت الذى نعانى فيه من كل هذا التدهور، نجد أنفسنا أمام مثل هذا المشروع الرائع برعاية الشيخ محمد بن راشد، الذى يحث طلابنا على المعرفة والقراءة، وأضاف أننا كدولة مصر نمثل 80% من قيمة الناشرين العرب وهو العدد الذى يجب أن يدرس.
وأوضح أن مشروع تحدى القراءة فى مصر كان حلما يتبادر لنا كناشرين وكنا نتمنى أن يصل عدد المشاركين إلى مليون لكن التوقعات اختلف ووصل العدد إلى 3 ملايين مشارك فى بداية الأمر وها نحن قد وصلنا إلى 10 ملايين مشارك فى العام الحالي.

شاهد أيضاً

حمد السعيد: الاستعدادات لإطلاق “شاعر المليون 9” تجري على قدم وساق

أوضح الأستاذ حمد السعيد عضو مسابقة شاعر المليون، أن الموسم التاسع سيكون امتداداً للمواسم السابقة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *