الرئيسية / قسم الاخبار / الاخبار الرئيسية / مهرجان طيران الإمارات للآداب يطلق مجموعة من الفعاليات

مهرجان طيران الإمارات للآداب يطلق مجموعة من الفعاليات

يقدم مهرجان طيران الإمارات للآداب الذي تنطلق فعالياته خلال الفترة من 29 يناير الجاري إلى 13 فبراير المقبل مجموعة من الفعاليات الأدبية التي تتميز بصبغة فنية جمالية في مركز جميل للفنون في منطقة الجداف بمدينة دبي يومي 29 و 30 يناير الجاري.

ويتميز البرنامج بمجموعة من العروض الحية والجولات الفنية وورش العمل والمعارض وأنشطة الأطفال مع العديد من الجلسات المجانية.

وتأتي هذه الفعاليات في أولى إجازات نهاية الأسبوع على مدار ثلاثة أسابيع إذ تقام فعاليات المهرجان الكبرى في نهاية الأسبوع الثاني في انتركونتيننتال دبي فستيفال سيتي في الفترة من 4 إلى 6 فبراير المقبل وتقام فعاليات نهاية الأسبوع الثالث في السركال أفنيو في الفترة من 12 إلى 13 فبراير المقبل.

وتبدأ فعاليات المهرجان في مركز جميل للفنون ببرنامج يضم مجموعة متميزة من المؤلفين والشعراء والمصممين الجدد والمعروفين في العديد من الجلسات المقدمة باللغة العربية أو الإنجليزية يأتي ذلك على خلفية مركز جميل للفنون وحديقة جداف ووترفرونت للفنون.

ويشتمل برنامج المهرجان على سلسلة من المحادثات الفنية يستضيفها شومون باسار من خلال المعرض الضخم “زمن الذات” والذي شارك في تنسيقه والإشراف عليه بينما سيقدم أمين المكتبة ومجمع الكتب ديفيد هيرش مناقشة مميزة من خلال معرض “حلقات المكتبة” الذي يستعرض مجموعة من مطبوعات المجلات الكتب والروايات المصورة العربية وتجارب المانجا التي تعود تاريخها إلى عام 1956 وحتى يومنا الحاضر.

وينظم مركز جميل للفنون جولات فنية باللغتين العربية والإنجليزية تستمر على مدار نهاية الأسبوع ويمكن للزوار التسجيل عبر الموقع الإلكتروني لمركز جميل للفنون.

وستقوم الروائية المرشحة للبوكر لعام 2020 أفني دوشي بإلقاء نظرة عميقة على تأثيرات النجاح الاستثنائي لروايتها الأولى “سكر محروق” وذلك على مسرح مركز جميل للفنون.

ومن بين الأسماء التي أعلن عن مشاركتها الفنانة البارعة والرائدة إيرما بوم والتي وصفت بأنها “ملكة الكتب” وأدى نهج “بوم” التجريبي الجريء في إنجاز أكثر من 300 كتاب إلى أن تصبح أصغر الحائزين على جائزة “غوتنبرغ” وتمتلك مجموعة مختارة من كتبها المحفوظة في المجموعة الدائمة لمتحف الفن الحديث في نيويورك.

وتتضمن ورش عمل الأطفال جلسة مليئة بالمرح لمن تتراوح أعمارهم بين 6 و8 سنوات مع الكاتبة والرسامة الإماراتية ميثاء الخياط وورشة عمل حول الفن والوعي مع ستيفاني روبرت وجوجو تشابيل.

وهناك ورشة عمل مخصصة للجمع بين التعابير الشعرية والفن مع الشاعرة دانابيل غيتيريز التي ستوضح فيها كيفية تأليف قصيدة بناء على قطعة فنية معروضة في معرض مركز جميل للفنون كما ستجمع دانابيل بين المحادثة والأداء في جلسة ثرية مسائية مفعمة بالحيوية.

وتتحدث الفنانة والكاتبة ثمار حلواني عن قصة الكتب الصامتة وشهرتها وستظهر للمشاركين في ورشة العمل كيفية تطوير كتبهم وتوضح لهم الاستخدامات المتعددة لعناصر وتقنيات الرسم التوضيحية.

بينما سيستفيد الكتاب الذين يواجهون مشاكل في البدء أو الاستمرار في كتابة أعمالهم الأدبية من ورشة كتابة الرواية “استكشاف الأخطاء وتصويبها” مع أنابيل كانتاريا والتي تشرح فيها كيفية إصلاح النقاط المسدودة ضمن سياق معمارية القصة والوتيرة والحبكة وبناء الشخوص.

وتقدم الناشطة الاجتماعية ومختصة الأزياء حفصة لودي مؤلفة كتاب “الاحتشام ومعضلة الأزياء” ورشة عمل تختص بكيفية وضع خطة عمل رقمية تجعل أثر الأفكار يدوم.

وفي حوار بين المصمم متعدد التخصصات وفنان الخط العربي حسين الأزعط مقدم “خزانة الكتب الجميلة” وكميل كرم من أرشيف استوديو “يا هلا” يتتبع المتحدثان تاريخ نشر كتب الأطفال والقصص المصورة العربية من خلال مجموعة من أعمال فنانين ومصممين وكتّاب مختلفين ومنهم مجلة ماجد الإماراتية.

وتعرض مكتبة مركز جميل للفنون مجموعة مختارة من كلا الأرشيفين في الفترة من 28 إلى 31 يناير تزامنا مع مهرجان طيران الإمارات للآداب كما ستتاح الفرصة لعشاق الفن للانضمام إلى حسين الأزعط في ورشة عمل تفاعلية تختص بكيفية تصميم أغلفة الكتب العربية مع عرض التصاميم النهائية طوال فترة المهرجان المُقام في مركز جميل للفنون.وام

شاهد أيضاً

الجمهور ينتصر لشاعرات أمير الشعراء

في تحول مهم في مسيرة برنامج أمير الشعراء الذي تنظمة لجنة ادارة المهرجانات والبرامج الثقافية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *