الرئيسية / قسم الاخبار / مجلة “موسم الرياض” تستقبل قراءها بـ”البخور” في حلة جديدة وهوية حديثة

مجلة “موسم الرياض” تستقبل قراءها بـ”البخور” في حلة جديدة وهوية حديثة

 القحطاني : موسم الرياض  أولى المجلات التي تقدم تقنياتٌ جديدة تُعرَض لأول مرة في العالم العربي

دشّن المستشار تركي آل الشيخ، رئيس الهيئة العامة للترفيه، أمس، العدد الثاني من مجلة “موسم الرياض”، عبر حسابه الرسمي في تويتر.

واستقبلت المجلة قُرائها بـ”البخور” من خلال تقنيات جديدة تُعرض لأول مرة في العالم العربي، كأولى المجلات الرقمية التي تقدم هذا النوع من المحتوى، في حلة جديدة كليًّا، وهوية حديثة مميزة، تتماشى مع المتغيرات التكنولوجية العصرية المذهلة، المتخصصة للإعلام الجديد، وفقا لسبق .

وتُعنى المجلة الدورية “موسم الرياض”، بتفاصيل الموسم من أخبار ومستجدات المناطق الـ14 لموسم 2021م؛ بهدف إبقاء القراء على اطلاع بما يضمه الموسم من فعاليات وبرامج ترفيهية متنوعة.

وأوضح رئيس تحرير “مجلة موسم الرياض” عبدالله حمير القحطاني، أن موسم الرياض 2021م ظل يقدم فعاليات وبرامج ترفيهية متنوعة متطورة منذ انطلاقته؛ لذا كان لزامًا علينا إبراز عناصر الدهشة والإبهار في الموسم، من خلال المجلة في نسختها الجديدة، فعملنا على تغيير هويتها كليًّا لتوافق وتتواءم، وتواكب التطورات العصرية الحديثة، وعمدنا إلى تنفيذ تقنيات الواقع الافتراضي المعزز كأولى المجلات العربية التي تقدم للقراء فرصة الاطلاع والتصفح وتقديم تجربة قراءة استثنائية، من خلال “تعزيز” الواقع بحيث تدمج تقنية العالم الحقيقي مع عالم افتراضي عن طريق إضافة محتوى متعدد الوسائط، يشمل تحريك المواد من صورة وصوت وفيديو، ومعلومات يتم عرضها بأشكال مختلفة، لإرضاء جميع التطلعات من خلال تغطية شاملة لكل البرامج والفعاليات، ورصد نبض الزوار ومشاعرهم لتخليدها وتوثيقها في صفحات المجلة”.

وأضاف القحطاني: “نسعى من خلال خطتنا التحريرية إلى مواكبة التجديد والتحديث الذي يعيشه الموسم يومًا بعد يوم؛ حيث نرافق الأحداث بشكل دائم، ونوثق كل جديد، لتنقل للقراء آخرُ ما توصلت إليه المفاهيم الترفيهية العالمية في الموسم الذي يُعد الأبرز من نوعه محليًّا وإقليميًّا”.

شاهد أيضاً

رحيل نائب وزير الثقافة اليمني الشاعر “عبدالله باكدادة” بالقاهرة

توفي، اليوم الأحد، في العاصمة المصرية القاهرة، الشاعر والأديب الكبير “عبدالله باكدادة” نائب وزير الثقافة، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *