الرئيسية / قسم الاخبار / الاخبار الرئيسية / واحة شاعر المليون: السوداني حامد الرشيدي ينشد في “تراب الإمارات”

واحة شاعر المليون: السوداني حامد الرشيدي ينشد في “تراب الإمارات”

الشاعر السوداني حامد بركي الرشيدي- نجم شاعر المليون

 

(واحة شاعر المليون)، مساحه جديده في وكالة انباء الشعر العربي، نقدم من خلالها نجوم شاعر المليون في كل مواسمه عبر نصوص شعريه جديدة لنعود بذاكرتنا الى ثلاثة عشر عاما من الابداع والتميز والحضور المبهج في مواسم شاعر المليون في مواسمه التي حفلت بكل ماهو جميل تلك السنابل التي زرعها ثمانية واربعين شاعر قدمهم البرنامج لتزهو بهم ساحة الشعر والابداع . من خلال هذه المساحة نعيد لكم نجوم كل المواسم في باقة شعرية نقدمها لقراء ومتابعي الوكالة.

واحة اليوم كانت مع نجم شاعر المليون الشاعر السوداني حامد بركي الرشيدي، الذي أهدى الوكالة ثلاث قصائد مميزة .

تراب الإمارات 

من باب تجديد الولاء والعلاقات
ابعث سلامي قبل لا حوله يحول.

الي الشعوب اهل الوفا والكرامات
اهل السخا الي دوم مروي ومنقول

معززّين الدين والعُرف والذات
موحدين الصف في كل مأمول.

كل عام وابوظبي في رفع رايات
للمجد والعزّة وتوجيه لعقول

عسى النصر فيكم يا شعب الامارات
يبطي وهو بيرق تباشيره يجول

الله يحفظكم شعوب وقيادات
والخير والتوفيق بيديكم يطول

انا انا معكم بكل السياسات
ألي براس محمّد تصول وتجول.

دامه رفع للمجد والعز رايات
حنا معه لا دقت لحربه طبول

يا حر لا حوّل على ادنى اتجاهات
جاب النصر بين الجناحين محمول

يا ليث ضجت به جميع الروايات
بفعول عند الكايده تسبق القول

نقول له : شفنا على افعولك اثبات
حتى السيوف اليعربيه له تقول:

صالح وحارب نصرك بكل الاوقات
معك معك طايع ولا مرّه يزول

ابدع يبوخالد بكل المسارات
واقدم وحنا من سياساتك ننول.

جيشك نشوفه كل ما شن غارات
حقق طموحه في زمن غير معقول

كنّها تبارك ما تراه السموات
والارض تضحك لك من العرض للطول

ويعانق امجادك تراب الامارات
وقلوب شعبك تحضنك حب وقبول

خلك كذا بحرن يغذي البحيرات
وسحاب جود الوبل منّه على طول.

وانا كذا ببدع بصوغ الجزيلات
في مدح مثلك يطلع الشعر معسول

معجبك وشاعرك في كل حزات
تبقى هدف شعري لو العالم تزول

ضيقة عصير 

يا ضيقة عصير مري بي مرور الكرام
واستقبلك دام ما عمري طردت الضيوف.

جيتي لرد الحزن ولاّ لرد السلام
مدري لكن في كلا الحالين جيتك خوف.

فانا من مرورك البارح علي الحرام
والحزن يفتك بقلبي مثل فتك السيوف.

والصاحب ألي له التقدير والاحترام
ما شال حمل الصدر لو شال حمل الكتوف.

والليل ما تشعر بطوله عيون النيام
يحس به من ليا غنى بكت له حروف

واحط روحي ببيت الشعر حزن وملام
ولعل من بعض روحي نام بين الرفوف

مدام تقوى الهموم ان غاب بدر التمام
يا جعل ينسى الغياب ولا يمره خسوف.

ابيك يا نصفي الثاني حمامة سلام
ووصال لو طالت المدّه تحدى الظروف.

ما للجفا بيني وبينك لو ادنى مقام
لو يرسل ابليس من جنده علينا الوف.

قلوبنا فالبعاد تعيش ظلم وظلام
افرد جناح المواصل دامني بك شغوف.

وبمثل مسك البداية خل مسك الختام
والله ما الحق على ضيقة عصير الحسوف.

يابنت 

يا بنت لو عهد اللقا بيننا امتد
لا زال لك حشمة على الراس والعين

لا تحسبينه خوف يومّني ارتد
لا والذي خالق ربوعي عزيزين.

يا بنت يآقف بيني وبينك الحد
حد الديانه والشرف والقوانين.

ولا ربوعي فاللقاء ،،، مالهم نِد
اهل السيوف المرهفات الشجيعين

بني رشيد ان حطوا اليد باليد
حامت على جثث الخصوم الغرابين

لا شمّرت غبرا نحدّق ونعتد
ونوقف برفعة راس مثل الثعابين.

حنا عن دروب الوفا مالنا بُد
وحنا على عروش المراجل سلاطين

وحنا هل المدّات لو وقتنا اشتد
نعطي عطا من لا يفكّر لبعدين.

بدوٍ قضينا الوقت في بطشٍ وكد
فلا بنا فاقه ،، ولا طاري يشين.

خشنين الايدي،، كدّحٍ ،، غُبّش الخد
نبطش مع الصحرا سوات الشياهين

[بالسلم] من جانا لقانا روى عِد
وبالحرب من جانا لقانا شياطين.

[عبس العريقة ] من نوانا على ضد
دفن تواريخه برمل السوادين

شبابنا شبّوا على عزم ٍ وجد
واشياخنا شابوا على علمٍ ودين.

وحنا [ مفاخرنا ] لو تساق للعد
امسى المحاول مرهق الراس والعين

ربعٍ لنا بحر الفخر دوم .. يمتد
من بدء تاريخ العروبه الى الحين.

شاهد أيضاً

مزيد الوسمي مُخاطباً المنافسين له: أنا الأول الله يرضى عليكم

عبر الشاعر مزيد بن جعدان الوسمي عن سعادته بالتاهل للمرحلة الثالثة من برنامج شاعر المليون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *